Skip to main content
فهرست مقالات

إصلاح الدستور الاسلامی بین الأصالة و الحرکیة

(5 صفحه - از 4 تا 8)

کلید واژه های ماشینی : إصلاح الدستور الاسلامی، الخبراء، مجلس الشوری الاسلامی، القائد أمره باصلاح الدستور الاسلامی، مرکزیة السلطة التنفیذیة، ربما کانت الثورة، الشعب، التشریع الاسلامی المنظم للحیاة، التشریع الاسلامی للحیاة، مرکزیة السلطة القضائیة، النظام، العلماء، الثورة الاسلامیة، الثورة المبارکة، علی کل نواحی الحیاة، ربما، التشریع الاسلامی، منطقة الفراغ القانونیة، الشریعة الاسلامیة لا، الخبراء لیقوموا بعملیة التقنین للحیاة، السلطات الثلاث، الامام الخمینی القائد، مل‌ء منطقة الفراغ، العمل، تطبیق، مجلس الخبراء، النظام الاسلامی، توزیع القوی، المهمة الضخمة، للحیاة الانسانیة لا

خلاصه ماشینی: "(به تصویر صفحه مراجعه شود) و قد تمیزت هذه الثورة المبارکة بالکثیر من الظواهر الممیزة و الفریدة، و ربما کانت الثورة الشعبیة الوحیدة فی العام التی تصر علی اختیار دستورها فی‌ الأیام الأولی من انتصارها،و بالفعل تجمعت طائفة من العلماء و الخبراء و اقترحوا صیغة متکاملة عرضت علی الإمام القائد و المراجع و الشعب و تمت الموافقة علیها بأغلبیة ساحقة جدا. *** ثم ان الذین اجتمعوا فی مجلس الخبراء المنتخب من الشعب کانوا فی الغالب‌ ثلة کبیرة من العلماء و الخبراء الضلیعین فی الامور التشریعیة و القانونیة،و ربما کان‌ من النادر أن تجتمع مجموعة من هذا القبیل للقیام بمثل هذا الأمر الخطیر الأهمیة إلا أنهم جمیعا لم یکونوا ممن مارسوا العمل التنفیذی و عانوا مشاکله و ابتلوا بعقباته‌ الجسام،و من هنا کان من الطبیعی أن یقعوا فی بعض الثغرات التنفیذیة،الأمر الذی أثبته الواقع بعد مضی عشر سنین تقریبا من تطبیق الدستور،و من خلال‌ الوقوف الحسی علی هذه الثغرات التقنینیة،و ربماکان بعضها کبیر الأثر علی‌ مجری الحیاة الاجتماعیة الأمر الذی تطلب اعادة النظر من جدید."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.