Skip to main content
فهرست مقالات

مختصر معجم معالم مکة التأریخیة

نویسنده:

(20 صفحه - از 141 تا 160)

کلید واژه های ماشینی : کانت، ثور، الیوم، وادی، جیاد، ریع، ثبیر، اسم، عمر بن أبی ربیعة، بئر میمون

خلاصه ماشینی:

"ثبیر: بفتح الثاء المثلثة، وکسر الباء: قال عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان وهو الملقب بالعرجی نسبة إلی عرج الطائف(1): وما أنس م الأشیاء لا أنس موقفا *** لنا ولها بالسفح دون ثبیر ولا قولها وهنا وقد سمحت لنا *** سوابق دمع لا تجف غزیر: أأنت الذی خبرت أنک باکر *** غداة غد أو رائح بهجیر؟ ویقول الحارث بن خالد المخزومی: إلی طرف الجمار وما یلیها *** إلی ذات القتادة من ثبیر قلت: معظم جبال مکة الکبار کانت تسمی الأثبرة جمع ثبیر فمنها: ثبیر غیناء وهو أشمخ هذه الأثبرة، وهو الذی تسمیه عامة أهل مکة الیوم جبل الرخم ذلک أن علی رأسه غر الطیر لا یفارقه، وکان یسمی ـ أیضا ـ ثبیر الأثبرة، أی کبیرها. قال الفضل بن العباس اللهبی نسبة إلی أبی لهب عم النبی ((صلی الله علیه وآله))(1): هیهات منک قعیقعان وبلدح *** فجنوب أثبرة فبطن عساب فالهاوتان فکبکب فجتاوب *** فالبعوص فالأفراع من أشقاب قوله: فبطن عساب، لعل صوابه (فبطن کساب); لأن کسابا جبل لا زال معروفا فی طرف وادی ملکان، وهو الذی یقول فیه عمر بن أبی ربیعة: حی المنازل قد عمرنا خرابا *** بین الجریر وبین رکن کسابا(1) أما عساب ـ أوله عین ـ فلم أجد من یعرفه. یجاور ذلک جبل الشراشف، وفی الجنوب الغربی یسمی جبل النوبة، ولعل هذا له صلة باسم الزنج، ویسمی غربه جبل الحفائر، والحفائر کانت تسمی فی عهد الأزرقی «الممادر»، أی حیث یستخرج المدر: وهو الطین الذی کانوا یبنون به، وهی ـ الیوم ـ حی من أحیاء مکة، وثبیر الخضراء هو الجبل ذو القلة الذی یشرف علی الأقحوانة من الجنوب، ویمتد غربا بجنوب فیتصل بالخنادم، ویمتد جنوبا فیتصل بجبل سدیر، کما تقدم."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.