Skip to main content
فهرست مقالات

العالمیة و الخاتمیة و الخلود

نویسنده:

ISC (20 صفحه - از 3 تا 22)

کلید واژه های ماشینی : العالمیة، الخاتمیة، کانت، الرسالات الإلآهیة، التکامل، الأمة، العالمیة و الخاتمیة، تعالی، القرآن الکریم، المشکلات

خلاصه ماشینی:

"و هنا لابد أن أشیر إلی أن دور الدولة و الإمامة فی منظار أهل البیت (ع) وموقفهم الخاص منها، و فی النظریة الإسلامیة بصورة عامة، فإن مذهب أهل البیت (ع) یری بأن الإمامة من أصول النظریة و المذهب، وأنها لا یمکن أن تتعدد بحال من الأحوال، وهذا مما یمنح هذا المعلم من المنهج فی تحقیق عالمیة الاسلام عمقا و بعدا آخر جدیدا لا أجد مجالا للخوض فیه الآن، ولکن أهل البیت (ع) وموقعهم الخاص فی النظریة الإسلامیة الذی یلتزمه جمیع المسلمین، وکذلک عملهم و دورهم فی الحیاة الإسلامیة، کان یمثل أحد الضمانات الواقعیة المهمة للمحافظة علی بعد العالمیة فی الرسالة الاسلامیة و لایزال، و لا سیما موقفهم أمام المشکلات التی واجهتها هذه العالمیة و معالجتها. و هذا الموضوع بأبعاده المتعددة، یحتاج إلی بحث واسع ومستوعب یتناول العناصر الأساس التی تضمنتها الرسالة الإسلامیة ومنهجها فی مواجهة هذه المشکلات، ورؤیتها الواقعیة الصحیحة لها، وهذا ما لا یتسع له مجال البحث هنا، ولذا نکتفی هنا بتأکید الدور العظیم و الجهود الکبیرة التی بذلها رجال الإسلام المخلصون، و فی مقدمتهم الرعیل الأول من أصحاب رسول الله (ص) و التابعین لهم بإحسان من أجل الاحتفاظ بالحد الأدنی الذی یحفظ للرسالة الإسلامیة هذا البعد العالمی لها، ویمکن أن نتبین نتائج هذه الجهود فی مانلمسه الآن من معالم العالمیة الحقیقیة فی الرسالة الاسلامیة، بالرغم من الجراحات و الشروخ التی یعانی منها العالم الإسلامی و الأمة الإسلامیة. ثانیا: التکامل الذی وصلت إلیه حرکة التوحید الإلآهی و المعرفة بالله تعالی، بدرجة تمکنت فیه هذه الحرکة من تحقیق الاستقرار و الثبات و الانتشار و القوة و المنعة فی الحیاة الإنسانیة، ومن ثم فلا یمکن للانتکاسات الحضاریة أن تهدد وجود هذه الحرکة الإلآهیة،کما حدث تاریخیا بالنسبة إلی بعض الرسالات الإلآهیة السابقة، کرسالة نوح (ع) أو ابراهیم (ع)، فقد تحول المجتمع الإنسانی بعد نوح إلی الوثنیة بصورة کاملة علی ما یبدو من قصة ابراهیم (ع)."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.