Skip to main content
فهرست مقالات

إخوان الصفا و آداؤهم فی التربیة

ISC (22 صفحه - از 161 تا 182)

خلاصه ماشینی:

"ولیس فی أقوال الإخوان ما یتعارض مع وجهة النظر هذه، مع فارق أن الإخوان ربما یکونون قد عرضوا البرهان بصورة مستقلة لسببین: الأول هو أنهم یؤکدون الضرورة المنطقیة للمعرفة الحاصلة من البرهان، والثانی هو أنهم فی تعریف البرهان والعقل یقولون بوجود فارق بینهما، فالأمور المعقولة هی صور المحسات نفسها التی تصل عن طریق الحواس إلی القوة التخیلیة، والتی تبقی صورها فی وهم الانسان حتی بعد اختفاء المحسات عن الحواس. طهارة النفس والمعرفة یری الإخوان أن الوصول الی الحقیقة إنما یتحقق عن طریق النفس وتجنب الأعمال السیئة والأخلاق المنحطة والآراء الفاسدة، وذلک لأنه إذا لم تتجنب النفس هذه الأمور تفقد صفاءها وتصبح کالمرآة الصدئة التی تعکس الصور مشوشة وعلی غیر حقیقتها، وبسبب من هذا الغبار تنسی النفس جوهرها ومبدأها ومنتهاها، وتحسب أن لیس لها سوی هذا الجسد. وقبل أن نتناول بالشرح وجهة نظر الإخوان فی طریق الوصول الی الکمال، نؤکد أن الاخوان یؤمنون إیماناعمیقا بقدرة الانسان علی معرفة الحقیقة بحیث إنهم یدعون إلی الصعود إلی أربع درجات من السلم ونیل خصال أربع، إذ فی الخطوة الرابعة یتم الاطمئنان بالله والیقین بالحقیقة بالتمام والکمال، ویصل فی مراتب طبقته إلی أعلی المراتب إذا ما امتلک قوة ملکوتیة تمکنه من مشاهدة الحقیقة سافرة من غیر حجاب. إلا أن هناک مطلبا واحدا مشترکا ینبغی أن یکون الحاصل من جمیع العلوم، بحیث إن کل فرع من فروع العلم یجب أن یقوم بتیسیر الوصول إلی ذلک الهدف، وهو تحرک الانسان نحو الهدف الغائی للخلق وتهذیب الأخلاق والإعداد للحیاة الأخری63."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.