Skip to main content
فهرست مقالات

نقد و تحری فی کتاب «الإمام علی (ع) صوت العدالة الإنسانیة»

نویسنده:

ISC (28 صفحه - از 173 تا 200)

خلاصه ماشینی:

"قرر الأستاذ جورج جرداق تکمیل هذا المؤلف فثابر حتی أخرجه بحلته الجدیدة التی طبعت فی خمسة مجلدات من قبل «دار الفکر» سنة 1958 م، وقد حمل کل مجلد من هذا المؤلف إسما خاصا به، فالمجلد الأول باسم «علی وحقوق الإنسان»، فی 256 صفحة، وبدون فهرست للموضوعات، وأشار فیه إلی أحوال وأوضاع الحجاز، وآل أمیرالمؤمنین (ع)، کما أشار إلی میزات الإمام العبادیة والأخلاقیة والإجتماعیة والعلمیة وفی الختام نقل مقتطفات من عهد له (ع) کتبه لمالک الأشتر لما ولاه مصر. المجلد الخامس: «علی والقومیة العربیة» فی 270 صفحة ومن المحتمل إن إسم هذا المجلد مستوحی من إسم أحد الفصول المذکورة فی هذا المجلد وهو «علی هو الصیغة العالمیة للشخصیة العربیة» والظاهر أن هذا المجلد یعتبر بمثابة ملحق للأجزاء الأربعة التی سبقته، بدأه المؤلف بمقتطفات من آثار أبی العلاء المعری، وجبران خلیل جبران، ومیخائیل نعیمة، مع توضیحات حول مکانتهم الأدبیة وآثارهم، ثم ذکر فی فصل من هذا الکتاب بعنوان «الأوروبیون والإمام» مکانة المستشرقین حیث قال: «فی هؤلاء المستشرقین قلة لم تعدل ولم تنصف، أما لغایة مقصودة من عمل الغرب حین ینظر إلی الشرق نظرة خاصة وإما لخطأ فی النظر... 9 ـ الأناقة والخلاقیة وحسن التحلیل الموضوعی : إن طریقة البیان والتعبیر والأسلوب الحدیث والإلتفات الرائعة للمؤلف قد فتحت دربا جدیدا وخلاقیة فی تدوین تاریخ العرب من زمن الجاحظ وابن أبی الحدید المعتزلی إلی یومنا هذا حیث لم تخطر علی بال أحد من المؤرخین والکتاب مثل هذه الفکرة15 ربما یکون هذا مبالغة ولکن کما سنذکر فیما بعد ان هذا الکتاب لیس کتابا تاریخیا بالمفهوم المتعارف علیه علمیا ولکن فی نفس الوقت لا یمکننا التغاضی عن أن المؤلف کان ذا اعتداد بنفسه حیث خاض فی الموضوعات التاریخیة وقدم تحلیلا لعدد منها."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.