Skip to main content
فهرست مقالات

من فقه مدرسة أهل البیت علیهم السلام الأوراق المالیة الاعتباریة (1)

نویسنده:

(16 صفحه - از 25 تا 40)

کلید واژه های ماشینی : الاوراق، النقد، الزکاة، الخمس، النقود، کانت، کون، الاوراق المالیة، أنـه، الجهة المصدرة

خلاصه ماشینی: "وبکلمة اخری: إن المفهوم من الرصید للاوراق فی الوضع العالمی الیوم لم یعد ما کان سابقا من مبلغ مشخص ومعین فی ذمة شخص أو جهة، وإنما رصید أوراق کل دولة عبارة عن مجموع ما تمتلکه من القوة الاقتصادیة من سلع أو أعمال، لا بمعنی أن مبلغا معینا منها یکون محکیا بمبلغ معین من هذه الاوراق، کما هو شأن السندات، بل بمعنی أن هذه الاوراق تمکن صاحبها من امتلاک مبلغ من تلک الامور مختلف المقدار وفق ما تقتضیه قاعدة العرض والطلب ومدی ازدهار الوضع الاقتصادی للبلاد، أی أن أی شیء یفترض رصیدا لهذه الاوراق فهو بذاته محکوم، حتی فی عالم رصیدیته فی أی تجارة داخلیة أو خارجیة، ومن قبل أی شخص أو جهة، لنظام التضخم وتصاعده أو تخفیفه بالقیاس إلی الاوراق، فی حین أن شیئا ما لو کان رصیدا لهذه الاوراق بمعنی سندیة الاوراق له وحکایته عن ثبوته فی ذمة الدولة أو مصدر الاوراق، لما کان من المعقول نزول مبلغ ذلک الشیء باستمرار أو صعوده أحیانا، أی أن سندا ما إذا کان حاکیا عن مثقال من الذهب فی ذمة أحد لکان یبقی ما فی ذمته ـ المحکی بهذا السند دائما ـ هو مثقالا من الذهب لا یزید ولا ینقص، وأنت تری أن الحال فی أرصدة الاوراق لیست کذلک، فأی شیء یفرض رصیدا لها یکون الرصید عبارة عن مجموع ما یمتلکه البلد من ذلک الرصید مهما قل أو کثر فی أی زمان من الازمنة، وعلی هذا الاساس تری أنـه مهما ازدهر اقتصاد بلد ما وکثرت فیه الخیرات والبرکات قویت أوراقهم المالیة فی تجارة داخلیة أو خارجیة، ومهما ضعفت قوتهم الاقتصادیة وقلت الخیرات ضعفت أوراقهم المالیة، کما أن تلک القوة الاقتصادیة بأی میزان کانت توزع علی مجموع تلک النقود، فلو طبعت الدولة أو الجهة المصدرة لها مبلغا أکثر انخفضت قوة النقد."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.