Skip to main content
فهرست مقالات

التقلید

سخنران:

(10 صفحه - از 321 تا 330)

کلید واژه های ماشینی : التقلید، تقلید، الأمم، الأمة، استحسان، منا، لنا، التقلید فی العلم، قیل، ولو، لأنه، الحکمة، العمران، الیوم، وهذا المجد قد زال وأصبحت، أکثرها، المدنیة، یظهر، الحال، الحیرة لما یظهر، لأنه لم، یظهر له مما، والأعجب، نبحث، ربما، یطرأعلی الأمم، قام، قیل لهم، الأمة فیقبضة، علی عاتق الأمة

خلاصه ماشینی: "هذا قلیل من کثیر أوردناه برهانا لقولنا إن للکون نظاما بدیعا وسننا محکمة ،وأهم منه بالنسبة للمشرق موضوعنا ( التقلید ) وقبل الخوض فیه نقول : إن بعضالعلماء أطلق هذه الکلمة علی بعض الأعمال الخارجة عن الإرادة یعملها المرء بعدأن یحرکه بمثلها محرک آخر ، کما إذا نظرنا إلی أحد یتثاءب أو یتلجلج فی کلامه ،فربما نقلده بلا شعور منا ، إلا أن هذا النوع غیر داخل فی بحثنا ؛ فإننا إنما نبحث فیالتقلید الإرادی وتأثیره فی العمران ، وهو غریزی فی الإنسان وعلیه بنی الاجتماعالبشری ، فمن الحقائق التی لا مشاحة فی حقیقتها أن الطفل مطبوع علی تقلید غیرهفحرکاته تکون فی أول الأمر غیر مضبوطة ولا متناسبة ؛ ولکن کلما تقدم فیالسن نراه یجتهد أن یأتی بحرکات مرضعته ووالدیه ، فیظهر أول الضبط والتناسبفی عمله ، والأمم المتوحشة والتی حظها من المدنیة قلیل تشبه الطفل بذلک ، قالماسون : ( بینا نری الکاریین لا یأتون بجدید نراهم میالین إلی التقلید أکثر منالصینیین ) وذکر ( موات ) أن الأندمانیزیین إذا سئلوا سؤالا أعادوا لفظه کالببغاءمن غیر جواب ، والأعجب أن الفارانیین مع إحکامهم التقلید ، إذا ترک لهم عملولو کان بسیطا جدا خبطوا فیه خبط عشواء ، والجامدون فی هذه البلاد یشبهونهؤلاء المتوحشین بمیلهم إلی التقلید الأعمی ؛ فإنهم إذا رأوا أحدا یجتهد بجدید منالأعمال النافعة أو استخراج معنی من کتب الدین هزءوا به قائلین : من أین لنا أننأتی بأعمال کهذه ومن منا قادر علی فهم تلک الکتب ، دع عنک ذلک للمتقدمین فزمانالاجتهاد قد زال وما علینا إلا التقلید ؟هذا یدلنا علی أن التقلید من طبیعة الإنسان ویدلنا أیضا علی أن ما یشغلالعقول القاصرة من الصور العقلیة للحرکات الخارجة أو لغیرها یسوق أصحاب هذهالعقول صاغرین للإتیان بمثلها ، وربما یصیر ذلک بعد قلیل شبیها بالحرکاتالطبیعیة البدنیة الخارجة عن الإرادة کحرکات المعدة فی الهضم والرئتین فی التنفسوالقلب فی الدورة الدمویة ، والسبب فی ذلک أن قلیل التصور ساقط النتیجة لایستطیع الاجتهاد بأکثر المسائل ، فیستنتج أنه غیر قادر علی الاجتهاد مطلقا والجامدیتجنبه لما فیه من الاشتغال العقلی فهو عدو کل حرکة ولو قیل ( الحرکة برکة ) ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.