Skip to main content
فهرست مقالات

کلمة جریدة مع فضیلة شیخ الأزهر

(4 صفحه - از 516 تا 519)

کلید واژه های ماشینی : فضیلة شیخ الأزهر، جریدة، مصر، الإفرنج، مدة خمس دقائق لیطلعه علی، مقالة تخاطب بها شیخ الأزهر، جاءنی فی العام، الجریدة، دقائق لیطلعه علی اسمه، لأن دقائق المحتالین لا

خلاصه ماشینی:

"( المنار )هذا بعض ما جاء فی تلک الجریدة وقالت إنه بعض من کل ، والناظر فیهیتوهم أن حانات الخمر ومواخیر الفحش أمست محشوة بعلماء الأزهروطلابه ومستخدمیه ، وحاش لله أن یکون هذا صحیحا ، نعم إن صاحب تلکالجریدة أعلم منا بذلک ؛ لأن عبارته تدل علی أنه رأی بعینه ، ونحن لا نعرف تلکالمواضع النجسة ولا نراها ؛ ولکننا سمعنا أن شیخا واحدا من علماء الأزهر یختلفإلیها ، وأنه مع ذلک لا یأتی فاحشة إلا بتأویل وتحلیل ، ومن ذلک أن یعقد نکاحهعلی بعض البغایا بشهادة بعض القوادین ، وهذا الشذوذ من رجل واحد لا یصح أنیحمل إطلاق القول فی الطعن بالعلماء ، ورمیهم بما رمتهم به تلک الجریدة ، وأماالمجاورون فلا شک أن من لم یترب فی بیته تربیة إسلامیة ؛ فإن الأزهر لا یفیدهفی التربیة شیئا ، لا سیما فی أول الأمر ؛ لأنه لیس فی الجامع إلا قراءة هذه الکتبالمعروفة فی النحو والفقه وغیرهما ، ولیس فیه ملاحظة الأخلاق والآداب ، ولاالحمل علی العمل بالعلم ، ومع هذا نری طلاب الأزهر أبعد أصناف الناس الذینیقیمون فی هذه المدینة الفاسقة عن السکر والفحش ؛ ولذلک أسباب منها کثرة عنائهمبالاشتغال لصعوبة طریقة التعلیم وکثرة الدروس ومنها الفقر المدقع ، وأکثر ما ینتقدعلیهم الوساخة ومهانة النفس وجفاء الطبع فی الکثیرین أو الأکثرین ، فإذا شذ منهؤلاء الألوف من المجاورین نفر قلیل فلا یوجب شذوذهم هذا التشهیر ، وقدصدقت تلک الجریدة فی لومها شیخ الجامع علی التغاضی عن البحث عن أخلاقالطلبة وقولها مخاطبة له : ( وتزید غرابتنا عندما نری بعض العلماء یشارکونالطلبة فی کثیر من الأمور المخلة بشرف العلم ، کترددهم علی بیوت الذوات ،وتملقهم البارد لکل من یظنون فیه الغنی ، فهل تری فضیلتکم أن سکوتکم عن القیامبما یطلب منکم دینا وعقلا ممدوح من الناس ) ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.