Skip to main content
فهرست مقالات

باب الأسئلة و الأجوبة

(3 صفحه - از 434 تا 436)

خلاصه ماشینی:

"لأسئلة والأجوبة( س1 ) غمغمة المتصوفة : من الشیخ عبد الله عبد الرحمن بالقایات : قالبعد کلام یعرض فیه بعلماء التقلید وعدم الثقة بهم ویثنی فیه علی المنار ما نصه :( ما یری سیدی فیمن نطق بالشهادتین أو بطلاق امرأته أو بأی عقد یحتاجفی اعتباره إلی صراحة اللفظ نطق به کما تصنعه هذه الفرقة ( المتصوفة ) فیذکرهم ( وأرید غمغمتهم ) أهو إسلام صحیح أو طلاق صریح ، أو عقد معتبرشرعا ؟ فإن قلتم بصحته کلیة فما هذا الذی ینکره الناس علی هذه الطائفة ؟ وإنرأیت غیره فأی شیء هو ؟ ألغو من الکلام ، لا یثبت به إسلام ، ولا یعطی ما یعطیهاللفظ الصریح من المعانی ؟( ج ) الغمغمة هی النطق لا بیان فیه ، وأصلها أصوات الثیران عند الذعروتقع من الناس اضطرارا یقال : غمغم الأبطال عند الکفاح فی الحرب ، وهذا هوالذی یناسب المعنی الحقیقی ، فإذا عغمغم الإنسان مختارا فإنما یکون لاعبا وهازلافإذا جاء فی هزله بکلمة الشهادة فلا یعتد بها ظاهرا ولا باطنا ، أما عدم الاعتداد بهافی الباطن فلأن اللعب بأصل الدین سخریة وهزء وهو مزید فی الکفر ، فکیفیحصل به الإیمان ؟ وأما عدم الاعتداد بها فی الظاهر فلأنها غیر ظاهرة وربما لایعرف غیر المغمغم أنها وقعت فی غمغمته ؛ ولأن قرینة الهزء والسخریة تصرفالکلام عن ظاهره ، ومثل هذا یقال فی الطلاق ، لا أن الفقهاء من الحنفیة و الشافعیةیعتبرون هزل الطلاق جدا ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.