Skip to main content
فهرست مقالات

رأی فی إصلاح المسلمین أو رأیان

(4 صفحه - از 921 تا 924)

کلید واژه های ماشینی : رأی فی إصلاح، إصلاح المسلمین، رأی، ألفت علی طریقة أرسطو، طریقة إصلاح المسلمین، الأمم، کتب أرسطو نفسها، إصلاح مذهب سکیامونی، طریقة إصلاح الأمم، الأمة، إصلاح المسلمین فیخاتمة، نفسها، مذهب، دین، إصلاح النفوس والعقول، بالعنایة فی إصلاح، علی أنترقی الأمم لا، رأیه فی طریقة، المسلمین فی شیء، إصلاح المسلمینأو رأیانکتب، وذا فی سبیل النهضة، علی نفسه فلا، إصلاح الأمة، وهذا، أمم أوربیة صغیرة، کتبها الأعاجمومن احتذی حذوهم، آراء سکیامونی، وإنما، تنبه لبه واستنارت بصیرته، صارت

خلاصه ماشینی: "وأما طریقة إصلاح الأمم أو النفوس بإلقاء الخطب ، وکتابة المقالات ، فلاتفید المسلمین فی شیء ، اللهم إلا من کان له هوس منهم فیهما ؛ لأن العالم والصانعوالزارع والصراف والتاجر فی البلاد المربلة[1] لا یصیخون الأسماع للخطب ، ولایعیرون الأبصار للمقالات إلا فی أوقات الفراغ من الأعمال فهی عندهم بمثابةالمسلیات والمنبهات ، والذی یصیخ وینظر فی بلادنا القاحلة هو المکسال المتقاعسعن حیر نفسه ونفع جنسه ؛ وإذا تنبه لبه واستنارت بصیرته فلا یکون منه غیرالتأوه علی الإسلام ، والبکاء علی المسلمین ، ولهذا اتفقت کلمة العمرانیین علی أنترقی الأمم لا یفید إلا إذا کان مادیا بحتا ، مطهیا علی أثافی الصناعة والزراعةوالتجارة ، وطهاته الإقدام والحزم والعزم والنشاط والثبات ، وحققوا أنه لا یتوقفعلی دین ، ولا یحتاج إلی بعثة رسول ، وإنما تدعو إلیه الحاجة ، ویبعث إلیهاختلاط العناصر المختلفة ببعضها ) ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.