Skip to main content
فهرست مقالات

إدخال السعدیة الدبابیس فی أشداقهم

(1 صفحه - از 297 تا 297)

کلید واژه های ماشینی : کتب بسوء النیةوقصد الإیذاء والدهان، واحتقار الحروف یستلزم احتقار، یستلزم احتقار الحروف، احتقار الحروف , واحتقار الحروف، علی الأرض بقصد احتقار مبنیعلی، بقصد احتقار مبنیعلی اعتقاد ضررها، کلام الناس المکتوب، علی عدم الإیمان، بها، المکتوب فلایتصور حدوثه، کلام، کأسماءالله وأنبیائه کاحترام کلام‌الله تعالی، لا یجوز، أنیتعمد عدم الاکتراث، إلقاء ورقة مکتوبة علی، مکتوبة علی الأرض بقصد احتقار، المعظمةفإن تعمد إهانتها یدل، ورقة مکتوبة علی الأرض بقصد، إهانتها یدل علی، بالغ الحنفیة فقالوا، وأما إهانة کلام الناس، فلا یجوز، بهذا المعنی، قرأ جریدة و رأی، یخرج بهاالوسخ، هل کل مکتوب محترم، والأسماء المعظمةفإن، فاعلها، لسبب کاعتقاد، المکتوبة کأسماءالله وأنبیائه کاحترام کلام‌الله

خلاصه ماشینی: "روف الکتابةاحترامها( س36 ) ومنه : هل کل مکتوب محترم لا یجوز إلقاؤه أم ذلک خاص بمااحتوی علی لفظ شریف ؟ وهل غیر العربی مثله فی ذلک ؟( ج ) ذهب الشافعیة إلی أنه یجب احترام الأسماء المعظمة المکتوبة کأسماءالله وأنبیائه کاحترام کلام الله تعالی , فلا یجوز أن تلقی حیث تداس مثلا أو أنیتعمد عدم الاکتراث بها , أو الإهانة لها کما یقال . وأما إهانة کلام الناس المکتوب فلایتصور حدوثه من عاقل إلا لسبب کاعتقاد أن الکلام ضار , أو کتب بسوء النیةوقصد الإیذاء والدهان ، مثلا فمن قرأ جریدة ورأی فیها شیئا من مثل هذا فألقاها أومزقها ورماها ؛ هل یقال : إنه عاص لله تعالی مرتکب لما حرمه ؟ کلا , إنالتحلیل والتحریم بغیر نقل صحیح أو دلیل رجیح هو المحرم , ولم نعرف دلیلا فیالکتاب ولا فی السنة علی أن إلقاء ورقة مکتوبة علی الأرض بقصد احتقار مبنیعلی اعتقاد ضررها مثلا أو بغیر قصد ذلک کالاستغناء عنها , وعدم الحاجة إلیهامن المحرمات التی یعذب الله فاعلها ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.