Skip to main content
فهرست مقالات

القسم العمومی (نظام الحب و البغض - تابع و یتبع)

(5 صفحه - از 298 تا 302)

کلید واژه های ماشینی : حب، بغض، الذات، ذات، الحب، محبة، محبة الإنسان ذاته بحسب الجبلة، حب الذات، أمر غیر محبة الإنسان، السعادة

خلاصه ماشینی:

"هذا وقد نسأل ویقال لنا : لماذا نری بعض الحکماء قد یوصون ببغض الذات ویأمرون بمنابذة اللذات المشروعة وإیثار الآلام ؟ فالجواب :( 8 ) قد یکون هذا المرض نافعا إذا سلمت به النفوس من الشرور ، کما إذاکان امرؤ لا یملک أن یتزوج ویرید أن یستعمل قوة باهه فی غیر ما خلق لأجلهکوطء بهیمة أو دبر أو استمناء بید أو تسلط علی عرض فیه حق الغیر - یؤمر فیهذه الحالات أن یجوع نفسه لتضعف قوة باهه . فإن فسرت تجویع نفسه ببغض ذاتهوسمیت هذا البغض المتعمد لحکمة مرضا ، قلنا : إن هذا المرض لمثل هذه النفس نافع* وربما صحت الأجساد بالعلل *وإن سمیت هذا التجویع حمیة أو علاجا فلا إشکال ، وکما إذا کان یکنز النقودالکثیرة لا یتاجر بها ولا ینفق منها علی نفسه ، یؤمر أن ینفقها علی غیره ولو افتقر ؛لأن حاله قبل الإنفاق علی غیره هی عین حال الفقراء فالفقر بعد الإنفاق قد تسلمبه نفسه من شر عظیم مؤلف من الجهل وبغض الغیر وهو کنز تلک الحجارة التی لامعنی لها إلا المبادلة وتسهیل معاملات الناس ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.