Skip to main content
فهرست مقالات

باب التربیة و التعلیم (الشذرة الثالثة عشرة من جریدة الدکتور أراسم: السفر من أرکان التربیة)

(8 صفحه - از 559 تا 566)

کلید واژه های ماشینی : السفر، کانت، الشذرة الثالثة عشرة، نفوس، أرکان التربیة، التربیة و التعلیم، إلیها، نهر، بها، الأرض، لیس، إلیها واشتغالهم بها غیر، منظر، بما، المصلحة، أمیل، الغابة نفسها محلا لأهم منظر، إذ، إنکلیزی شهیر ولد سنة، السن، المصلحة فرأیت غیر واحدة، لأنهم، ملتون، دروس تقویمالبلدان کتابیة کانت، مما، البحار، الثالثة عشرمن جریدة الدکتور أراسم، فلا، تفیض میاهه علی، فإن رحمتهما بهم تدب إلیها

خلاصه ماشینی: "والناس وإن اختلفوا فی درجات تأثرهم بفقد ما هم محتاجون إلیه لا أظن أنهیوجد منهم من لا یتأثر ألبتة بما یکون من العیوب والمناقص فی المناظر الریفیةالتی یراها علی الدوام اللهم إلا قلیلا لا یعتد بهم ، وإذا صح ذلک فلشد ما یبلغ هذاالتأثر السیئ من أذهان الأطفال فإن الرجل البالغ قد حصل له من قوة النفسوالخیال ما یکفی لمفاعلة ما یحتف به من الأشیاء فحسبه فی معظم الأحیان أنیخترق قلبه شعاع من أشعة الحب أو یکون فی نفسه وجدان قوی أو تجتمع فیذهنه بعض المعانی حتی یرتقی بالریف المبتذل الذی لا قیمة له فی ذاته من شیوعالابتذال إلی الاختصاص بشرف الخیال ، ولیس هکذا حال الحدث الذی بین الثانیةعشرة والثالثة عشرة من عمره فإنه فی هذا السن لا عمل له فی فطرة ما حوله منالمخلوقات إذ لیس فی استعداده إذ ذاک ما یکسوها بهاء ، ویزیدها رونقا ورواء ، بل إنه یتأثر بها کما هی فمن الفوائد الکبری له أنه یولد أو یتربی بالقرب من بعضالمناظر الکونیة العظمی کمنظر نهر جمیل أو بحیرة أو جبل أو غابة .."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.