Skip to main content
فهرست مقالات

إهانة المرجف للعلماء و تعریضه بالأمیر

(2 صفحه - از 828 تا 829)

کلید واژه های ماشینی : شیخ الأزهر وسائرعلمائه ویزعم، الفتوی، الأمیر، الأزهر، المفتی و شیخ الأزهر، المرجف للعلماء و تعریضه بالأمیر، المفتی، کرامةمشیخة الأزهر الجلیلة، ننکر أننا نوینا رفع الفتوی، المرجف علی تعارضه

خلاصه ماشینی:

"فلینظر أصحاب البصر والبصیرة إلی تعارض أقواله فی العلماء - تارة بجعلرئیسهم ومرؤوسهم تابعا للمفتی وإن أخطأ ، وتارة بجعلهم متهجمین علی القولبعزله من وظیفته ، فهل یصدق عاقل نقل هذا المرجف علی تعارضه وبعد ما یریمن تحریفه السؤال والجواب وتهافته فی خلط ما یزعم أنه نقل عن الکتب أو العلماءومزجه بأقواله . وأن العلماء رفعوا الأمر إلی سموه وللقارئ أن یستنبط من هذا أنالناقل کاذب فی دعواه أو أن الأمیر أعزه الله قد علم أن الذین کتبوا إلیه لیسوا منالعلماء الذین یعتمد علی قولهم فی الدین ولولا ذلک لما أبقی المفتی فی منصبه ،ونقول : إذا صح أن بعض العلماء کتب للأمیر بأن الفتوی غیر صحیحة وأن أکلالذبائح المسؤول عنها حرام فی مذهب الحنفیة الذی یتقلده وأنه صدقهم ولم یصدقالنصوص التی أوردناها فی إثبات حلها بالإجماع أو برأی الجمهور ومنهم أبو حنیفةفلا شک أن سموه یترک أکل اللحوم فی أوروبا ولو علی موائد الملوک والأمراء ؛ فإنجمیع ذبائح أوربا علی الطریقة التی صدرت الفتوی بإثبات حلها بل هی أبعد منهاعن النصرانیة ؛ لأن نصاری الترانسفال متمسکون بدینهم متعصبون له کما جاء فی"

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.