Skip to main content
فهرست مقالات

مختارات من مواقع الانترنیت: حرب تکسیر عظام بین أمیرکا و الحرکات الإسلامیة

(12 صفحه - از 191 تا 202)

کلید واژه های ماشینی : الإرهاب، أمیرکا و الحرکات الإسلامیة، الأمیرکی، الأمیرکیة، أمیرکا، حسمت الولایات المتحدة الأمیرکیة، الولایات المتحدة الأمیرکیة معرکتها العسکریة، الحملة الأمیرکیة الدولیة علی الإرهاب، الحکومة، الإدارة الأمیرکیة الضغط علی مصر

خلاصه ماشینی:

"منها ملاحقة العدید من الجمعیات والمنظمات الإسلامیة داخل أمیرکا وخارجها، ومصادرة أموال هذه المنظمات أو تجمیدها، ووضعها علی لائحة الإرهاب، وسن تشریعات جدیدة لمواجهتها مثل إنشاء محاکم عسکریة لمحاکمة المتهمین أو المشتبه فی قیامهم بأعمال إرهابیة من غیر الأمیرکیین، ورغم معارضة کثیر من النواب فی الکونجرس وجماعات حقوق الإنسان لهذه القیود علی الحریات العامة، فقد أظهر استطلاع للرأی العام الأمیرکی أن معظم المواطنین فی الولایات المتحدة یؤیدون هذه القیود، وأوضح الاستطلاع الذی أجرته مجلة «نیوزویک» أن أکثر من 70 فی المائة ممن شملهم الاستطلاع یقولون: إن القیود المفروضة أو المقرر فرضها لم تتجاوز الحدود. کما یسمح القانون الجدید لعملاء مکتب التحقیقات الفیدرالی بإجراء عملیات تفتیش سریة لمکتب أو منزل أی مشتبه به دون إخطار صاحب العقار، وإضافة إلی احتجاز آلاف الأشخاص واستجوابهم ومصادرة الأموال والممتلکات والمحاکمات العسکریة فإن الولایات المتحدة عمدت إلی توقیع اتفاقات قضائیة وقانونیة مع بعض الدول للتعاون فی مجال مکافحة الإرهاب، ومثال ذلک اتفاقیة التعاون القانونی والقضائی مع مصر التی وقعها وزیر الخارجیة المصری أحمد ماهر مع نظیره الأمیرکی أثناء زیارته لواشنطن نهایة نوفمبر، وتنص فی أحد بنودها علی التعاون فی تحدید أماکن الأشخاص المطلوبین للاستجواب وتبادل الأدلة وطلبات التفتیش والتعاون فی مجال المعلومات والاستماع إلی الأقوال والاطلاع علی المستندات والسجلات ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.