Skip to main content
فهرست مقالات

أمراء أعراب الشام فی القرن الثامن و ما کان یکتب لهم من تقلید الإمارة من سلاطین مصر

(11 صفحه - از 179 تا 189)

خلاصه ماشینی:

"***مرسوم بإمرة آل فضلوهذه نسخة مرسوم شریف بإمرة آل فضل ، کتب بها للأمیر حسام الدین( مهنا بن عیسی ) من إنشاء الشیخ شهاب الدین محمود الحلبی ، وهی :الحمد لله الذی أرهف حسام الدین فی طاعتنا بید من یمضی مضاربه بیدیه ،وأعاد أمر القبائل وإمرتهم إلی ما لا یصلح أمر العرب إلا علیه ، وحفظ رتبة آلعیسی باستقرارها لمن لا یزال الوفاء والشجاعة والطاعة فی سائر الأحوالمنسوبات إلیه ، وجعل حسن العقبی بعنایتنا لمن لم یتطرق العدو إلی أطراف البلادالمحروسة إلا ورده الله تعالی بنصرنا وشجاعته علی عقبیه . نحمده علی نعمه التی ما زالت مستحقة لمن لم یزل المقدم فی ضمیرنا ،المعول علیه فی أمور الإسلام وأمورنا ، المعین فیما تنطوی علیه أثناء سرائرنا ،ومطاوی صدورنا ، ونشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شریک له شهادة توجب علیقائلها حسن التمسک بأسبابها ، وتقتضی للمخلص فیها بذل النفوس والنفائس فیالمحافظة علی مصالح أربابها ، وتکون للمحافظ علیها ذخیرة یوم تتقدم النفوسبطاعتها وإیمانها وأنسابها ، ونشهد أن محمدا عبده ورسوله المبعوث من أشرف ذوائب العرب أصلا وفرعا ، المفروضة طاعته علی سائر الأمم دیناوشرعا ، المخصوص بالأئمة الذین بثوا دعوته فی الآفاق علی سعتها ، ولم یضیقوالجهاد أعداء الله وأعدائه ذرعا ، صلی الله علیه وعلی آله وصحبه الذین حازوابصحبته الرتب الفاخرة ، وحصلوا بطاعة الله وطاعته علی سعادة الدنیا والآخرة ،وعلموا أن الجنة تحت ظلال السیوف ، فلم یزحزحهم عن ظلها الرکون إلی الدنیاالساحرة ، صلاة تقطع الفلوات رکائبها ، وتسری بسالکی طرق النجاة نجائبها ،وتنتصر بإقامتها کتائب الإسلام ومواکبها ، وسلم تسلیما کثیرا ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.