Skip to main content
فهرست مقالات

ذات بین الحجاز و نجد (2)

(10 صفحه - از 281 تا 290)

کلید واژه های ماشینی : صلی‌الله‌علیه‌وسلم، التوحید، تعالی، الشفاعة، عبادة، العبادة، عبادة الله وحده لا، الشرک عبادة الأصنام، الشفاعة کلها لله، وعرفت، الملائکة، رسول‌الله صلی‌الله‌علیه‌وسلم، فقل، عبادة الأصنام، ذکر، الصالحین، فلا، بما، هؤلاء، سیقولون لله قل، القرآن، لا أشرک بالله فقل، مما، وسلم لا أعرف معناه ولکن، فإذا کانت الشفاعة کلها، معنی، لله وحده، ولکن، مما کان قد بلغنا، معنی عبادة الأصنام

خلاصه ماشینی: "فجاوبه بما تقدم وهو أن الذین قاتلهم رسول الله صلیالله علیه وسلم مقرون بما ذکرت ومقرون أن أوثانهم لا تدبر شیئا ، وإنما أرادواالجاه والشفاعة ، واقرأ علیه ما ذکر الله فی کتابه ووضحه ، فإن قال : هؤلاءالآیات نزلت فیمن یعبد الأصنام ، کیف تجعلون الصالحین أصناما ، فجاوبه بما تقدمفإنه إذا أقر أن الکفار یشهدون بالربوبیة کلها لله وأنهم ما أرادوا ممن قصدوا إلاالشفاعة ولکن أراد أن یفرق بین فعلهم وفعله بما ذکر ، فاذکر له أن الکفار منهم منیدعو الصالحین والأصنام ، ومنهم من یدعو الأولیاء الذین قال الله فیهم : { أولئکالذین یدعون یبتغون إلی ربهم الوسیلة أیهم أقرب } ( الإسراء : 57 ) ویدعونعیسی ابن مریم وأمه ، وقد قال الله تعالی : { ما المسیح ابن مریم إلا رسول قدخلت من قبله الرسل وأمه صدیقة کانا یأکلان الطعام انظر کیف نبین لهم الآیات ثمانظر أنی یؤفکون } ( المائدة : 75 ) واذکر قوله تعالی : { ویوم یحشرهم جمیعا ثمیقول للملائکة أهؤلاء إیاکم کانوا یعبدون * قالوا سبحانک أنت ولینا من دونهم بلکانوا یعبدون الجن أکثرهم بهم مؤمنون } ( سبأ : 40-41 ) فقل له : أعرفت أنالله کفر من قصد الأصنام وکفر أیضا من قصد الصالحین وقاتلهم رسول الله صلیالله علیه وسلم ؟ فإن قال : الکفار یریدون منهم ، وأنا أشهد أن الله هو النافع الضارالمدبر لا أرید إلا منه ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.