Skip to main content
فهرست مقالات

الانتقاد علی المنار

(7 صفحه - از 791 تا 797)

کلید واژه های ماشینی : المنار، علی المنار، الحکومة، فیصل، طلبت، غور، الجنرال، المؤتمر، قبلت الحکومة بریاسة الملک فیصل، الملک فیصل

خلاصه ماشینی:

"ثم کتب رجل من دروز لبنان اسمه الدکتور سعید طلیع کان من أعضاءالمؤتمر السوری العام بدمشق مقالة رد بل تهکم بمقال المنار ونشرها فی جریدةالأهرام علی إثر کلام أغضبه منی فی الإسکندریة ظن خطأ أننی قصدت إهانته فیه ،سبقه غضبات کانت فی دمشق ، بعضها فی المؤتمر إذ تکرر أن منعته من الکلام فیبعض المسائل منعا قانونیا ، فظن أننی تعمدت التحامل وتقدیم غیره علیه وکنتأظن أنه نسیها ؛ لأننی وکدت له القول بأن ظنه کان من الإثم ، علی أنه من شیعةالملک فیصل إذ لم یبلغنی أن أحدا من أعضاء المؤتمر ذهب إلی لقاء فیصل فیالیوم الذی کان ینتظر أن یجیئه فیه جمیع الأعضاء بمکتوبات خطیة سریة یبینونفیها رأیهم فی إنذار الجنرال غورو ؛ لأن الدعوة بثت لیلا وصباحا بأن لا یکتبإلیه أحد ، وقد جاءنی الدکتور طلیع هذا بعد ذلک الیوم الموعود إلی الدار بدمشق ،وکان من أکثر الأعضاء مودة لی ، وأخبرنی أنه کان عند الملک وأنه وجده مستاءجدا ؛ لأنه کان منتظرا من أول النهار إقبال أعضاء المؤتمر علیه بما وعدوا منالکتابة إلیه بآرائهم ولم یجئ أحد ولا الرئیس الذی کان یجیء فی مثل هذا الیومعادة ( وهو یوم أحد ) وقال الدکتور طلیع إنه ینتظر ذهابک إلیه فیحسن أن تذهبوتسلیه ، فقلت : حقا إننی بعد اشتغالی بریاسة المؤتمر قصرت زیارتی له علی یومیالجمعة والأحد لعدم عقد الجلسات العامة فیهما ( وکنت أزوره صباح کل یوم )ولکننی بعد أن رأیت منه ما رأیت من احتقار الأمة عزمت علی ألا أزوره إلابدعوة رسمیة ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.