Skip to main content
فهرست مقالات

خطبة الأستاذ إسعاف أفندی النشاشیبی

سخنران:

(12 صفحه - از 213 تا 224)

کلید واژه های ماشینی : عرف، شعرا، بالقاهرة العربیةوشاعرها الأکبر أحمد شوقی، الدهر، الأمم، الشعر، الأکبر، أحمد شوقی، الأستاذ إسعاف، بها، علم، التجدد، خطبة الأستاذ، مصر، أحمد شوقی شاعر العربیة، کتاب، الملکیة بالقاهرة العربیةوشاعرها الأکبر أحمد، الضعف، لیست اللغة العربیة، خیر، لا تلوموا العربیة، ألفاظ، ولوموا، الناس، لغة محمد صلی‌الله‌علیه‌وسلم، القول، لغة العلم فی العربیة، الکتاب، أخرجت فی الدنیا، شاعر العربیة الأکبر

خلاصه ماشینی: "انتظرت الأمم العربیة برهة هذا الشعر النابغ , وخروج هذا الشاعر والأقوامکلهم أجمعون متطاولون , والأعناق مشرئبة , والوجوه الناضرة کما قال الله :{ وجوه یومئذ مسفرة * ضاحکة مستبشرة } (عبس : 38-39) , والعیون ناظرةشاخصة , والقلوب فی الصدر راقصة , والدهر الذی قد ضن أمس , وجاد الیومیبتسم ؛ فتبلج ( وقد تفتحت أبواب السماء بالدعاء ) نور***أحمدیملأ الدنیا وطلع علی أهلها ( شوقی ) :حتی طلعت بضوء وجهک فانجلت ... وإنی أقسم بالقرآن وبلاغته وإعجازه وعبقریته وعجائبه التی لن تحصی أن لولم یکرم لفظ شوقی فی الشعر کما کرم معناه , ولو لم تشرق هذه الدیباجة الشوقیةالملیحة ذات الحفلة ذلک الإشراق ؛ ما کان أحمد شوقی شاعر العربیة الأکبر , وما کانملک الشعر , وما کنتم أظفرتموه بهذا الیوم , ولکنه عاقل حکیم عرف کیف یقول ,وکیف یبنی قصیده , ویشید أهرامه ؛ لیخلد فیها ، وقد قلت قدما : ( ما یقی المعانی منالدثور إلا متانة ألفاظها ، وما یخدمها الدهور إلا تحقیق کلامها ) , والدهر أثبت ماکنت قد قلته . ومن التجدد أن تهیم بالفن , وهذا فن , ومن التجدد أن تقول القول الجیدالمضبوط ؛ لیفهم الناس ما تقول , ومن التجدد أن تختار خیر طریق فی الإنشاءوالقریض , فتسیر فیهما مستقلا ؛ لتبلغ , وتبلغ قومک من الارتقاء ما یجب بلوغه ,ومن التجدد أن تشید الأمة المتنبهة بنیانها علی الأساس القوی ؛ لئلا ینهار , ومنالتجدد أن تتقن یا هذا ما تعمل , وترصن ما تعلم , وأن تعد لکل أمر عدته ,وللکتابة والشعر عدد ، فقل لی : هل أعددتها ؟ ومن التجدد أن یعلم أنه لا یجیء منالضعف والانحطاط إلا الضعف والانحطاط , ولا یجیء من القوة والتقدم إلا القوةوالتقدم ، والمتجدد الأریب إنما یرید أن یزداد قوة وتقدما , ومن التجدد أن یعرف منیروم تغییرا کیف یغیر , فلا یدع الحسن المجمع علی حسنه إلی قبیح لا ریب فیقبحه ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.