Skip to main content
فهرست مقالات

انباء العالم الإسلامی

(8 صفحه - از 225 تا 232)

کلید واژه های ماشینی : العراق، أمان الله خان، الإمام عبد العزیز، ظهر، جلالة، ولکن، الأفغان، کانوا معهم أنهم کانوا، دخل العام الماضی، الشرع، جلالة ملکالحجاز و نجد لعقد، حدث، المهزوم أمان الله، الغلاة وأنهم لیسوا علی حق، البلاد، أمرهم، الملک عبد العزیز، منهم، المجلد، حق، کانوا، الإسلامی تتنازعه، جلالة الشاه مندوبا سیاسیا، إرسال جلالة، نجد لعقد میثاق، حکومة إیران بحکومة جارتها العراق، المسلمین، معهم، جلالة ملک، وهذا

خلاصه ماشینی: "کتب إلی أیده الله تعالی فی 22 شوال من العام الماضی کتابا خاصا فیما وقعله معهم ، قال فیه ما خلاصته ( إن بعض الإخوان من أهل الغطغط والدویش وقسممن الغلاة یظهر منهم منذ ثلاث سنین تعصبات وأمور مخالفة للشرع ، وقد کانوامغرورین ومعهم بعض المهاجرین من البادیة ، ویرون أن أمرهم حق لأجل محبتهمللدین ، ولکن الحمد لله انکشف الغطاء عن کثیر من المسلمین ، ورأوا أن الجماعةبین فرقتین : واحدة تعبد علی جهل وواحد [1] له بعض المقاصد السیئة مثل طمعوغیره ویجعل الدین له حجة ( وذکر هنا جمع الناس فی الریاض ، وما کان منتأثیره وأنه ظهر لأغلب الناس حال هؤلاء الغلاة وأنهم لیسوا علی حق ) ثم قال : ثم بعد ذلک أکثرنا علیهم النصائح والدعوة لأجل براءة الذمة عند الله ، ثمالنصح للرعیة ولکن لم یفد ذلک ، فاجتمعوا فی هذه الأیام وأشاعوا عند أهل نجد أنهمغزاة ، وأن قصدهم القصور ، وأهل القصور التی فی حدود العراق ، یریدون بذلکخدیعة أهل الحق ، وبعد ذلک تبین أمرهم أنه فاسد ، وأخذوا بعض الرعایا ، ولماتحقق ذلک وثب المسلمون وثبة رجل واحد جزعا من أمرهم ، واجتمعوا لوضع حدحازم لهذه الأمور ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.