Skip to main content
فهرست مقالات

موقف العالم الإسلامی السیاسی

نویسنده:

(5 صفحه - از 475 تا 479)

کلید واژه های ماشینی : کانت، موقف العالم، فرنسا، الإسلامی السیاسی، الحرب، بولونیا، فأخفق اتفاق إنجلترا وفرنسا، وردت إنجلترا وفرنسا، حکومة، عزیمة ألمانیافأقدمت علی غزو بولونیا

خلاصه ماشینی:

"والآن وقد صار هذا القسم تحت حکم البلشفیة الروسیة ، فهل تدع حکومةالسوفیات المسلمین فیه یتمتعون بشعائر دینهم وحریتهم کما کانوا فی عهد الحکومةالبولونیة ؟ أم أنهم سیعملون علی بلشفتهم ویحاربونهم فی عقائدهم ویهدمون ما بقیلهم من مساجد ومعابد ، کما فعلوا بهم ذلک من قبل حین اقتسمت روسیا وألمانیابولندا فی أواخر القرن الثامن عشر ؟ من واجب الحکومات الإسلامیة - وبخاصةالحکومة الترکیة التی هی علی صلة بالروس ، والتی هی أقرب حکومات المسلمینإلی بولندا - أن تتحری ذلک ، وأن تعمل علی حمایة هذه الجالیة الإسلامیة الشدیدةالمتمسکة بدینها القدیم ، ولا ندری هل تصغی حکومة ترکیا إلی هذا النداء ، أمتعتبره شأنا إسلامیا خاصا یتنافی مع ما اختارته لنفسها من أن تکون حکومة ( لادینیة ) ؟کان اجتیاح بولندا سببا فی تخوف دول البلقان ، وفی تردد ترکیا بینالمعسکرین المتخاصمین محور موسکو برلین تارة ، ومحور فرنسا وإنجلترا تارةأخری ، ووقفت إیطالیا موقف المترقب المنتظر ، ولم تحدد موقفها تحدیدا صریحابعد ، وأخذت الیابان ترقب هی الأخری مجری الحوادث ، وأعلنت أمریکا سخطهاعلی عمل ألمانیا ، ولم تعترف بالحالة الواقعة فی بولندا الآن ، واعتبرت الحکومةالبولونیة القائمة فی فرنسا حکومة شرعیة ، واعترفت بها ، وارتفعت صیحاتبوجوب الصلح ووضع الحسام والاتفاق علی ما یریح العالم من عناء الحرب ، ولاندری ماذا ستلقاه هذه الدعوة من الإصغاء ، وما سیکون لها من النجاح - وإن کانأغلب الظن أن هذه النفوس الظمأی الداویة بالأطماع والأهواء سوف لا یرویها إلاالدم المتفجر من البشریة الذبیحة ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.