Skip to main content
فهرست مقالات

السید الإمام محمد رشید رضا ناظر دارالدعوة و الإرشاد بمصر

نویسنده:

(9 صفحه - از 561 تا 569)

کلید واژه های ماشینی : دار الدعوة والإرشاد، الإمام محمد رشید رضا، محمد رشید رضاناظر دار الدعوة، الإمام محمد رشید رضاناظر دار، مصر، سبیل مدرسة دار الدعوة والإرشاد، مدرسة الدعوة والإرشاد، رضاناظر دار الدعوة والإرشاد، کانت، دار الدعوة والإرشاد بمصربقلم وکیله

خلاصه ماشینی:

"هذه خلاصة تاریخ جهاد السید فی تأسیس المدرسة التی کانت موضع أمله فیإصلاح المسلمین وإرجاعهم إلی ما کانوا فیه من عز وکرامة ، ولم یهن ولم یصبهالملال ، بل جدد سعیه - لتجدیده حیاة المدرسة - لدی عظمة السلطان حسین کامل ،وکان وعده وهو أمیر بالمساعدة المعنویة والمادیة ، وقال الأمیر : ( إننی طالمافکرت فی هذا المشروع ، وفی حاجة المسلمین إلیه ، وإنه لولا الموانع لکنت أشتغلوأعمل فیه بنفسی ) وکان عظمة السلطان فی مقدمة کبراء المسلمین الذینیجزمون بأن الإصلاح الإسلامی الدینی والدنیوی یتوقف علی العمل الذی یراد مندار الدعوة والإرشاد ؛ ولکن شؤون السلطنة وغیرها حالت دون مساعدةالسلطان حسین ، رحمه الله وأحسن ثوابه . هذا ولشدة حرص السید رشید علی نجاح دار الدعوة والإرشاد - لاعتقادهبأنها حاجة ماسة للإصلاح الإسلامی المنشود - وجه سعیه إلی حضرة صاحبالجلالة الملک فؤاد لعله یحقق غرضه ، ومما کتب السید فی مذکرة قدمها إلی رئیسالدیوان لیعرضها علی جلالة الملک قوله - رحمه الله تعالی - : ( ولما کنت أعلمبالدلیل المؤید والاختبار وشهادة عقلاء المسلمین أن هذه المدرسة ضروریة لخدمةالإسلام فی هذا العصر ، وأن مصر أولی بها من غیرها من أمصار الإسلام ؛ لأنهافی مقام القدوة لها وهی مرتبة لا یعقل أن ترضی مصر بالتخلی عنها ، علی أنهاأحوج إلیها من غیرها ؛ فإنه لا یوجد قطر إسلامی فیه من الفوضی الدینیة والأدبیةفی عامته مثل القطر المصری ، فأکثر أفراد الطبقات العامة الدنیا لیسوا علی شیءمن الوازع الدینی ولا الأدبی کما یعلم من کثرة الجنایات ، ویستحلون کل منکر إذاغلب علی ظنهم الأمن الحکومة ، وهم عرضة لقبول کل دعوة إلی عصبیة منعصبیات المدنیة المادیة ، فمستقبل البلاد من هذه الجهة حالک الظلام ، ولا عاصممن شرها کالدین إذا قام بهدایته من عقله واهتدی به فعلا بتربیة صالحة ، ولایرجی مثل هذا لمن یتعلم العلم علی أنه حرفة یعیش بها ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.