Skip to main content
فهرست مقالات

لقاء و حوار مع سماحة آیة الله الهاشمی الرفسنجانی

مصاحبه شونده:

(27 صفحه - از 52 تا 78)

کلید واژه های ماشینی : کانت، السعودیة، الحج، الهاشمی، المملکة العربیة السعودیة، الإمام الخمینی، المکان، الحجاج، لنا، السفر

خلاصه ماشینی: ": ما هو شعورکم فی أول مرة وقد وقع فیها بصرکم علی بیت الله‌ الحرام؟ الشیخ الهاشمی: لقد انتابنی شعور غامر؛ فالإنسان فی سن الشباب یتصف عادة بالشوق والاندفاع، وکنت طوال سفری أفکر فی کل لحظة وأتمنی أن أری الحرم والکعبة، وبعد رجوعی إلی إیران کنت کلما أتوجه نحو القبلة للصلاة أشعر وکأننی داخل الحرم، وبقی هذا الشعور یساورنی علی نحو قوی. ومن جهة أخری اثرت هناک مبحثا حول ما یستشف من القرآن الکریم من وجود آثار للأنبیاء السابقین فی العربیة السعودیة، ألا ینبغی السعی فی سبیل إحیاء تلک الآثار واستخراجها من تحت الأرض؟ ألا یجب أن یجری إعداد تعریف بها وتقدیم دعوة عامة إلی العالم الإسلامی لزیارتها؟ ومن المؤسف أن هذه الإجراءات لم تنفذ، ویعزی أحد أسباب ذلک إلی أننا لم تکن لدینا علاقات سلیمة مع المملکة العربیة السعودیة. : ما هی فی رأی سماحتکم التأثیرات التی تتمخض عن توسیع العلاقات الایرانیة السعودیة، علی الصعید الدولی، خاصة فیما یتعلق بالاستفادة من الحج إلی أقصی حد ممکن؟ الشیخ الهاشمی: تقییمی لهذا الجانب هو أن تحسین العلاقات بین ایران والسعودیة یعتبر ضرورة؛ لأن تعاون هذین البلدین یعتبر أهم قاعدة لتقویة مواقف العالم الإسلامی علی الصعید السیاسی والاقتصادی والأبعاد الأخری. : منذ سنوات وهناک کلام یدور هنا وهناک حول جعل مسؤولیة نقل الحجاج إلی الدیار المقدسة بعهدة القطاع الخاص بعد أن کان هذا الأمر بید الدولة (منظمة الحج والزیارة) ألن یکون فی تطبیق هذه الفکرة ـ نظرا للظروف الخاصة للمملکة العربیة السعودیة ـ ضرر لنا، إضافة إلی الأضرار التی لحقتنا من جراء تبنی القطاع الخاص سفر الزوار إلی سوریا؟ الشیخ الهاشمی: لست علی اطلاع بمدی اثارة هذه المسائل."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.