Skip to main content
فهرست مقالات

کلمة التحریر

نویسنده:

کلید واژه های ماشینی : إذن أننا بعرض استقبال عدو، قلوب، علی الإسلام عامة بما، الأمة، بینهم، إصلاح، عدو، أولیاء، القلوب، ربنا آمنا بما

خلاصه ماشینی:

"إن التقریب بین المسلمین، و العمل علی جمع کلمتهم، و لم شعثهم، و تطهیر قلوبهم من الأضغان التی أورثتهم إیاها الخلافات النظریة، لواجب من أهم الواجبات التی یسأل عنها المؤمنون، فإنما تقوم الأمم علی الوحدة، لا علی التفرق، و إنما تکون العزة و المنعة و المهابة للذین اجتمعت قلوبهم، و ائتلفوا مخلصین، و تعاونوا تعاونا صادقا علی بلوغ قصدهم، و نجاح سعیهم، و قد قام الإسلام فی أول أمره علی قلوب أربعة، قلب الرسول (صلی الله علیه و سلم) و قلوب الثلاثة السابقین إلی الإیمان: خدیجة و علی و أبی بکر، فکانت هذه القلوب المؤمنة المتفاهمة التی لا تقصد إلا وجه الله دعامات أربعا لأقوی بناء إصلاحی عرفه البشر، ألم یکن جو العالم یومئذ ملیئا بسحب متراکمة و ظلمات بعضها فوق بعض من الشرک و الفساد و الظلم و البغی و الأوهام و الأباطیل، فاستطاعت هذه القلوب ان تبدد السحب، و تشق الظلمات، و تهدم صروح الجاهلیه صرحا بعد صرح، فأدال الله للحق من الباطل، و للعلم من الجهل، و للفضیلة من الرذیلة، و للتوحید من الشرک، و للهدی و الرشاد، من الضلال و الفساد، ألم تخر الأصنام من علیهائها ذلیلة محطمة لم یغن عنها أصحابها کما لم تغن عنهم؟ أما ورب العزة إنه لو ائتلفت قلوب المسلمین فی جمیع شعوبهم و طوائفهم، و آمنوا حقا بأنهم کالجسد الواحد إذا اشتکی عضو منه تداعی له سائر الجسد بالسهر والحمی، و عملوا علی إصلاح شأنهم بالعلم الصحیح، و الخلق الکریم، و إعداد العدة للجهاد; لقذف الله هیبتهم فی قلوب أعدائهم، و لمنحهم من القوة الروحیة و المادیة، مثل ما منح آباءهم الأولین، و لفرت أمامهم جیوش المستعمرین کأنهم حمر مستفره فرت من قسوره، و لکنهم شغلوا عن هذا فلم یذکروه: شغلهم عنه النظریات الکلامیة، و الخلافات المذهبیة، و القضایا التاریخیة."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.