Skip to main content
فهرست مقالات

کلمة التحریر

نویسنده:

کلید واژه های ماشینی : الشعوب تحت ظلال العنصریة، بوارق الأمل أحب، العروبة، آفاق الأمة الإسلامیة، الأمة الإسلامیة، القادة والزعماء وأهل الرأی، الروح، العنصریة، روح، أثارته فی نفسی

خلاصه ماشینی:

"بسم الله الرحمن الرحیم بارقة من بوارق الأمل أحب أن أسجلها وأسجل معها معنی أثارته فی نفسی: فأما البارقة فهی ذلک الروح الجدید الذی نراه یسری الآن فی آفاق الأمة الإسلامیة، روح التعارف بعد التناکر، والتشاور بعد التدابر، وتوثیق ما وهن من أواصر المحبة والأخوة بین شعوب دینها واحد، وربها واحد، وکتابها واحد، وقد حملها الله فی هذه الحیاة أمانة مشترکة لا تؤدی إلا بالتعاون والتآزر، هی دعوة الناس جمیعا حیثما کانوا إلی الخیر والصلاح، وتبلیغ رسالة الإسلام إلی کل ذی عین تبصر، وعقل یفکر. وأما المعنی الذی أثارته هذه البارقة فی نفسی، فهو أننا عشنا دهرا طویلا نری القادة والزعماء وأهل الرأی یدعون إلی أئتلاف بعض الشعوب تحت ظلال العنصریة والجنسیة، أو باسم المصالح الإقلیمیة المشترکة، وکان من ذلک فکرة الائتلاف حول العروبة، وتحت ظلال جامعته، فکیف خفی علینا أن العنصریة وحدها لا تصلح رباطا وثیقا، وأن الرباط الوثیق لا یکون إلا علی المثل الواضحة، والأهداف المشترکة؟ ألم تکن ((العروبة)) قائمة فی شبه الجزیرة قبل الإسلام، فلم لم تجمع الشمل الممزق، ولم تقرب القرابة، ولم تطفیء نیران العداوة؟ لم کانت الحروب تقوم بین العرب لأوهی الأسباب، ولعشرات السنین، فتزیدهم فقرا علی فقر، وضعفا علی ضعف، وخوفا علی خوف، وتأکل فیهم الأخضر والیابس، ولا تذر من شیء أتت علیه إلا جعلته کالرمیم!"

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.