Skip to main content
فهرست مقالات

معارضات القرآن

نویسنده:

کلید واژه های ماشینی : مسیلمة، القرآن، المعارضات، هل کانت تقصد سجاح غیر، هل کانت سجاح عابثة کل، طلیحة، الفیل، سجاح، کیف، قوم

خلاصه ماشینی:

"وقد تفنن الخطابی فی نقد هذه المعارضة حیث قال: «یقال لصاحب الفیل، یا فائل، افتتحت قولک بالفیل ما الفیل، وما أدراک مالفیل، فهولت وروعت، وصعدت وصوبت، ثم أخلفت ما وعدت، وأخدجت ما ولدت حین انقطعت، وعلی ذکر الذنب والمشفر اقتصرت ولو کنت تعرف شیئا من قوانین الکلام وأنواع المنطق ورسومه لم تحرف القول عن جهته ولم تضعه فی غیر موضعه، أما علمت یا عاجز أن مثل هذه الفاتحة انما تجعل مقدمة لأمر عظیم الشأن فائت الوصف متناهی الغایة فی معناه کقول الله تعالی «الحاقة ماالحاقة وما أدراک مالحاقة» و «القارعة ماالقارعة وما أدراک ماالقارعة» فذکر یوم القیامة وأتبعها من ذکر أوصافها وعظیم أهوالها مالاق بالمقدمة التی أسفلها وصدر الخطبة بها فقال «یوم یکون الناس کالفراش المبثوث وتکون الجبال کالعهن المنفوش» إلی آخر السورة وأنت علقت هذا القول بدابة یدرکها البصر فی مدی اللحظة ویحیط بمعانیها العلم فی الیسیر من مدة الفکر، ثم اقتصرت من عظیم ما فیها من العجب علی ذکر المشفر والذنب، فما أشبه قولک هذا ألا بما أنشدنیه بعض شیوخنا لبعض نظرائک."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.