Skip to main content
فهرست مقالات

الأهلیة و عوارضها عند علماء أصول الفقه

نویسنده:

ISC (5 صفحه - از 90 تا 94)

کلید واژه های ماشینی : عوارض، أهلیة، أهلیة الوجوب الناقصة، الأهلیة، أهلیة الوجوب الناقصة ثابتة للإنسان، أهلیة الوجوب الکاملة ثابتة للإنسان، أهلیة الأداء الکاملة، أهلیة الأداء الناقصة، أهلیة الوجوب الکاملة، الأهلیة و عوارضها، صلاحیة الإنسان لوجوب الحقوق المشروعة، علی أهلیة الإنسان لأداء، علی زوال أهلیة الأداء الکاملة، علماء أصول الفقه، وجوب، أهلیة الأداء الکاملة لا، صلاحیة الإنسان لأداء، أساس أهلیة الوجوب الناقصة، وجوب الحقوق المشروعة، لأداء، عوارض الأهلیة، أداء، العوارض، الشرعیة، علی أهلیة الأداء، صلاحیة الإنسان لأن، تعریف أهلیة الوجوب، مجال أصول الفقه، لأنها صلاحیة لثبوت الحقوق، حقوق

خلاصه ماشینی: "أقسام الأهلیة قسم الأصولیون الأهلیة إلی قسمین وعرفوا کلا منهما: الأول: أهلیة الوجوب: وهی صلاحیة الإنسان لوجوب الحقوق المشروعة له _ - فقیه عراقی . مثل البیع والإجارة وغیرها مما یکون للصبی فیه مصلحة، بل حکم بصحة بعض معاملاته عن الغیر وإن لم یأذن له ولیه کالوکالة عن الغیر، وما یترتب علیها من تعامل نیابة عن الموکل فهی لا تحتاج إلی إذن الولی. 4- أما أهلیة الأداء الکاملة: فهی صلاحیة الإنسان لأداء جمیع الحقوق المشروعة له وعلیه. 5- إن أساس أهلیة الأداء الکاملة هو شروط التکلیف الشرعیة الکاملة، وأساس أهلیة الوجوب الکاملة هو إمکان أداء الحق ولو بالنیابة ، وأساس أهلیة الأداء الناقصة هو التمییز، أما أساس أهلیة الوجوب الناقصة، فقیل: إنه الحیاة(1) والراجح أن أهلیة الوجوب الناقصة ثابتة للإنسان حتی بعد موته وعلیه فأساس أهلیة الوجوب الناقصة هو الذمة، وهی وصف شرعی یصیر الإنسان أهلا لما له وما علیه ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.