Skip to main content
فهرست مقالات

البیان الأول و اصداؤه

ISC (14 صفحه - از 83 تا 96)

خلاصه ماشینی:

"وعن طریق التصالح بین السنة والشیعة فی الإمامة والخلافة قال: فإن ملاک التسنن الخالص عن الزوائد التعصبیة إنما هو صحة الخلافة الملیة لا إنکار الإمامة السماویة المنصوصة، ولا الإعراض عن علوم أهل بیت الرسالة وروایاتهم وفتاواهم، کما أن ملاک التشیع الکامل اعتقاد الإمامة المنصوصة لعلی والأئمة الأحد عشر من ولده وافتراض طاعتهم فی العلوم الدینیة لا إبطال خلافة من قام بمصالح الأمة مع العدل والزهد والأمانة علی بیت المال لإمکان رضا الإمام المنصوص بها، ولو لصلاح الوقت وخشیة الفتنة، وقد کان الأمر فی الصدر الأول علی هذا المنوال، فلم یکونوا یشترطون فی صحة الخلافة الجمهوریة إنکار الإمامة المنصوصة الخاصة الإلهیة لأهلها، ولا فی الإمامة بهذا المعنی المتقوم بالنص والعصمة والمعجز إنکار صحة الخلافة للقائم بها دون الإمام برضا الأمة أو برضا الإمام، سیما إذا عهد النبی صلوات الله وسلامه علیه أن لا یقوم الإمام المنصوص بها، ولا ینهض لها حتی یبایعوه ویأتوه طائعین، فإن مبحث الإمام ومبحث الخلافة مبحثان مستقلان لا یجب التناکر والتکاذب بینهما، وإنما ألقی البأس والخلاف بینهما بعد ذلک، فما روعی طریق التسالم بینهما فکانت عاقبته أمر المفرقین بینهما فی الأمة خسرا."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.