Skip to main content
فهرست مقالات

التنسیق فی العمل الإسلامی المشترک

نویسنده:

ISC (7 صفحه - از 10 تا 16)

کلید واژه های ماشینی : التنسیق فی العمل، المذاهب، الأصول، أصول الإسلام دون أصول المذهب، الإسلامی المشترک، مذهب، وأما اقتراحی لرجال التنسیق والتقریب، الخلاف، أئمة المذاهب، علی رجال التنسیق والتقریب، علی أئمة المذاهب، بها، الدعوة الاسلامیة، دون، أتباع المذاهب، التنسیق فی الدعوة، سنة، نطاق الخلاف علی، المسلمین، دون التدخل فی شؤون المذاهب، الفروع، الشریعة، العقیدة والشریعة إنما اختلفوا، أصول الإسلام، نطاق، وأنه لا، المذاهب الاسلامیة، اختلفوا، وهذا مما لا، الجمیع بأنهم إنما اختلفوا

خلاصه ماشینی: "وأرید أن أؤکد فی هذا البحث المتواضع أمام الاخوة العلماء أن التنسیق لا یأتی إلا من طریق تقریب المذاهب وتقریب وجهات النظر بینها وإزالة الظنون السیئة المتبادلة بین أتباعها وهذا یستدعی منا الإلمام بأمور: الأول: أن التنسیق فی الدعوة الإسلامیة فی هذا الجو المضطرب إنما یتیسر من خلال الاتفاق علی أصول مشترکة ضروریة ثابتة عند جمیع المسلمین، وهی جوهر الإسلام وأسسه وأرکانه التی لا ینکرها مسلم، ومن أنکرها جمیعا أو أشتاتا فهو خارج عن ربقة الإسلام، وأن هذه الأصول هی معیار الإیمان والکفر دون غیرها مما شاع بین أتباع المذاهب، وهی معلومة إجمالا مثل الإیمان بالله وملائکته وکتبه ورسله والإیمان بصفاته العلیا وأنه لا إله إلا الله، وأنه لا یعبد غیره ولا یشرک به شیئا، والإیمان برسالة نبینا محمد، وأنه لا نبی بعده وبکل ما أنزل الله وشرعه من الدین، وبالحیاة الآخرة، وبالجنة والنار والاستسلام لأحکام الشریعة، والاعتراف بأن المسلمین أمة واحدة وأن الإسلام له نظام وحکم خاص، إلی غیرها من الأسس التی هی معلومة إجمالا لکنها تحتاج إلی ضبط دقیق مقرونا بشیء من البیان والتوضیح من قبل رجال التنسیق والتقریب، کأساس لعملهم ولدعوتهم بعد اتفاقهم علی أن الأصول هی ما التزم بها المسلمون أیام النبوة وما بعدها."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.