Skip to main content
فهرست مقالات

الحج رؤیة عرفانیة

نویسنده:

(8 صفحه - از 153 تا 160)

خلاصه ماشینی:

"المرتبة الرابعة: التحلیة وبعد إفراغ القلب من الصفات الدنیة یأتی دور تحلیة القلب بالخصائص الأخلاقیة الحمیدة والفضائل الإنسانیة العالیة کحب الخیر والإخلاص والتواضع والسخاوة والصدق والرأفة والزهد و… وفی هذه المرحلة یتحول الحج إلی حج إبراهیمی مقبول ویتجه الإنسان إلی الله سبحانه وتعالی بقلب إبراهیمی حنیف ویقول: «أنی وجهت وجهی للذی فطر السموات والأرض حنیفا وما انا من المشرکین»(4). المنزل الثانی: السیر من الحق فی الحق: استمراریة العلاقة بالله مع السعی فی الطریق إلی توطید هذه العلاقة لنیل مقام العبودیة ویشتمل هذا المنزل علی أعمال: 1ـ الإحرام وهذا یعنی الورود إلی منطقة تحرم علی الإنسان أمورا توجب عزة الحاج فی سیره وسلوکه، ولیس المحرومیة والمنع، ومع هذه الحرمة یستشعر الحاج بالاستغناء عن کثیر من أمور تعلق بها فی حیاته الیومیة، وبالإحرام والابتعاد عن هذا التعلق بالأمور الممنوعة یتصف الإنسان بصفة إلهیة إلا وهی التشرف بالمحضر الربوبی کما ورد فی الحدیث: «عبدی اطعنی حتی أجعلک مثلی»(10). 4- السعی بین الصفا والمروة: فالسعی عمل یوحی إلینا تلک الذکری العطرة لشیخ الأنبیاء(ع) الذی حاز علی مقام العبودیة والتسلیم من الله تعالی کما ورد فی القرآن الکریم: «إذ قال له ربه اسلم قال: أسلمت لرب العالمین»(16). 9- رمی الجمرات: العبد الذی یروم الوصول إلی مقام القرب علیه ان یقارع طاغوت الباطن والنفس الامارة بالسوء والطواغیت من شیاطین الجن والأنس، فرمی الجمرات الثلاث هی فی الواقع طرد طاغوت النفس والذی یشکل اکبر خطر علی الإنسان: «اعدی عدوک نفسک التی بین جنبیک»(26)."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.