Skip to main content
فهرست مقالات

إیقاظ الوسنانبالملاحظات علی(فتح المنان فی مقدمة لسان المیزان)

نویسنده:

کلید واژه های ماشینی : فتح المنان، لسان المیزان، حدیث، ابن‌حجر، الذهبی، فتح المنان بمقدمة لسان المیزان، المرعشلی، کتاب، الرافضة، مقدمة لسان المیزان

خلاصه ماشینی:

"وللإجابة عن هذا السؤال ، أعرض هذه الحقیقة الکاشفة عن جانب من الإجابة ، وهی : إن ابن حجر بنی فی «لسان المیزان» علی ذکر مجموعة من أسماء الرجال ، الذین ذکرهم علماء الرجال من الشیعة الإمامیة فی کتبهم المعدة لذکر الرواة ، مثل الإمام بی جعفر الطوسی (ت 460) شیخ الطائفة الإمامیة ، وکذلک سائر علماء الرجال الشیعة کالنجاشی (ت 450) وابن شهر آشوب (ت 588) وابن أبی طی الحلبی (ت 630) ومنتجب الدین الرازی (ت بعد 600) وعلی بن الحکم ، وغیرهم ، فی مؤلفاتهم التی خصصوها لذکر أعلام المذهب الشیعی الإمامی من رواة الحدیث ، أو تراجم العلماء . ولئلا نکون قاسین علی المشرف المرعشلی ، نقول : إنه قد حاول فی عمله أن یکون موضوعیا ومنصفا ، مهما أمکن ، ولم یصرح بالتزییف والإهمال للتراث الشیعی ، کما یفعله الکثیرون من الکتاب والمحققین الجدد ، فابن حجر نفسه لم یسمح بمثل هذا الإهمال ، فقد ملا کتابه «لسان المیزان» بالنقل من کتب الشیعة حول رواتهم وعلمائهم ، مهما کانت أهدافه وأغراضه التی ناقشنا طرفا منها فی (الملاحظة الاولی) . فهل یلتزم المرعشلی ، بأن کلام ابن تیمیة ، لا یرتبط بما ذکره فی العنوان؟ الثالث : ماذا یفید الاستناد إلی کلام ابن تیمیة ، فی مثل هذه الدعوی الخطیرة ضد الشیعة ، لأن ذلک من المصادرة علی المطلوب ـ کما یقول علماء المنطق ـ لأن ابن تیمیة متعنت ضد الشیعة ، ویحاول اتهامهم بالزور والباطل ، وعلی أثر ذلک رد کثیرا من السنة النبویة الثابتة الصحیحة حتی ضج منه أهل نحلته ، فهذا الحافظ ابن حجر قال فی اللسان : وکم من مبالغة لتوهین کلام الرافضی أدته ـ أحیانا ـ إلی تنقیص علی رضی الله‌ عنه ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.