Skip to main content
فهرست مقالات

أسس التقریب و سبله

نویسنده:

ISC (15 صفحه - از 39 تا 53)

کلید واژه های ماشینی : المذاهب، مذهب، الأصول، الاهتمام، الروایات، أسس التقریب، بها، المسائل الخلافیة یجب، علماء الإسلام، المسلمین، المسائل، القرآن، العنایة، الأمة الإسلامیة بجمیع مذاهبها، مجال، الأمة الإسلامیة، التقریب و سبله، المسائل الخلافیة، الأصول الأساسیة للإسلام، أتباع، مجال الروایات والأحادیث، دون، لا نجعل المسائل الخلافیة، الأصول الأساسیة للإسلام لا، مجال الصحابة والتابعین، مجال الکتب والمؤلفین، یجب، المذهب علی الإسلام، البحث یشتمل علی قسمین هما، مراعاة

خلاصه ماشینی: "وأن هذه الأصول المتفق علیها والمشترکة بین المذاهب الإسلامیة هی بالذات ملاک الاخوة الإسلامیة، ومعیاره وحدة الأمة، دون غیرها من المسائل المختلف فیها والآراء الخاصة بکل مذهب، التی تدخل فی معاییر المذاهب نفسها دون أصل الإسلام. لأحد رمی الآخرین بالکفر، کما أنه لا یجوز المسارعة فی الحکم به علی أهل القبلة وعلی کل من التزم بالأصول الإسلامیة المتفق علیها، وحتی لو شک فی التزامه بها، بل ویجب الاجتناب بشکل قاطع عن تشکیل محکمة من قبلنا لتقسیم الجنة والنار بین المسلمین، ولکن وجب أن نوکل هذا الأمر إلی الله تعالی، فإنه الحکم العدل بین عباده ( وإن ربک لیحکم بینهم یوم القیامة فیما کانوا فیه یختلفون(. الأمر الثامن: ینبغی اتخاذ منطوق أقوال المذاهب ملاکا للحکم علیها، ولا ینظر إلی مستلزمات تلک الأقوال مما یرفضها أصحاب المذاهب، وعلی سبیل المثال: لو قال أحد المذاهب بأن الله یری فی الآخرة لا یسوغ لنا أن نحمل هذه العبارة ما یستلزمها عقلا(وهو أن الله جسم) ما دام أئمة هذا المذهب ینکرون ذلک صراحة(وقد أنکروه بالفعل): إما بادعاء عدم الاستلزام ابتداء، أو بتوجیه الرؤیة إلی نحو من العلم والإدراک الباطنی، فإن القول بالتجسم للذات الإلهیة مرفوض لدی المذاهب المعروفة بین المسلمین، ویعد هذا من جملة الأصول الأساسیة للتوحید، ولهذه المسالة أمثلة شتی فی أکثر المذاهب لا مجال للخوض فیها. 17 ـ یجب علی أتباع المذاهب أنه یسلموا أن الدفاع عن مذهب ما بالطرق الهادئة والبعیدة عن الضوضاء أصوب وأقرب إلی المصلحة الإسلامیة العلیا ، وأن أتباع أهل البیت(علیه السلام) والسائرین علی نهجهم أولی من غیرهم فی مراعاة هذا الجانب."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.