Skip to main content
فهرست مقالات

الشهادة و الشهود فی القرآن الکریم

نویسنده:

(36 صفحه - از 49 تا 84)

کلید واژه های ماشینی : الشهادة ، الشهود ، الموقع الوسط ، القرآن الکریم ، الشهود فی القرآن ، الفطرة ، قلوب ، التذکیر ، ذکر ، الشهادة فی الدنیا

خلاصه ماشینی:

"وربما یغفل الإنسان عن الکشف والرصد اللذین یخضع لهما ، فیتوهم أنـه یعیش الخفاء عندما یبتعد عن عیون الناس ، وکأنـه غیر خاضع للمراقبة والرصد ، ولکن الشهود الذین سلطهم الله‌ تعالی علیه ، ومکنهم من معرفة أحواله ، لا یغادرون صغیرة ولا کبیرة من أفعاله إلا أحصوها علیه . أما مرحلة التحمل فقد تحدثنا عنها ، فإن الشهید بما مکنه الله‌ تعالی ورزقه من الموقع الوسط ، یشهد علی الناس أخطاءهم وانحرافاتهم عن خط الفطرة ، وهی مرحلة « تحمل الشهادة » . وإنما یتمکن الشهداء من معرفة فطرة الناس ، وما أودع الله‌ تعالی فی نفوسهم من الوعی الفطری العمیق بمقتضی الموقع الذی یحلون فیه ، فإن هذا الموقع الوسط یمکنهم من شهود الفطرة ، وما أودع الله‌ تعالی فیها من الوعی الفطری ومیثاق الطاعة والعبودیة لله‌ تعالی ، وشهود الانحراف الذی طرأ علی هذه الفطرة بعد وعی وعهد ومیثاق . یقول الکاشانی فی کتابه : الصافی فی تفسیر القرآن : « أما أصحاب الحسین علیه‌السلام کانوا إذا أرادوا الخروج استأذنوا الحسین علیه‌السلام وقالوا : السلام علیک یا بن رسول الله‌ ، فیرد علیهم السلام ، ویقول لهم : نحن علی الأثر قادمون ، ثم یقرأ قوله تعالی : « فمنهم من قضی نحبه ______________________________ (1) البحار 44 : 382 باب 37 ، ح2 . وهذا هو الفرق بین الشهید وغیره ، إن الشهداء من الأنبیاء والأوصیاء والعلماء والدعاة الی الله‌ یجسدون الموقع الوسط ، یأخذون الناس معهم الی هذا الموقع ، أما غیر الشهید من العلماء والدعاة ، فیدلون الناس علی الطریق ، ویدعون الناس الی الأعمال الصالحة ."


برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.