Skip to main content
فهرست مقالات

تقریر: موجز عن المجمع الدولی لمتابعة و تنفیذ وثیقة القاهرة المنعقد فی العاصمة الهولندیة لاهای

نویسنده:

(15 صفحه - از 141 تا 155)

کلید واژه های ماشینی : الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، الشباب، الأم، الملاحظة، وثیقة القاهرة المنعقد، التعلیم، العالمی لمتابعة تنفیذ وثیقة القاهرة، لمتابعة و تنفیذ وثیقة القاهرة، کانت، الجنسیة

خلاصه ماشینی:

"الملاحظة الثانیة : کانت الوفود الشبابیة المدعوة قد اختیرت من بین المنظمات غیر الإسلامیة عموما، و من الشباب الذین تقل أعمارهم عن 25 عاما، و لذا کان الجو جوا لیبرالیا متحسسا ضد أیة قیود علی الحریة فی مختلف الحقول، حتی و لو کان ذلک مما تقتضیه الطبیعة الإنسانیة و الاجتماعیة، ولذلک جاءت فی تقریر اجتماعهم بعض التوصیات غیر الطبیعیة و غیر المسؤولة، من قبیل ما یلی : فی مجال التعلیم یجب قبل نهایة المرحلة الابتدائیة أن یتم تعلیم‌الدیمقراطیة، وکیفیة الحصول علی المعاییر الدیمقراطیة، وکذلک حقوق الإنسان، وموضوع ما یسمی بالحقوق الجنسیة والصحة الإنجابیة، وذلک للجنسین، وعلی الحکومات أن تضع دروسا غیر رسمیة للبالغین، کما یجب أن یکون التعلیم مجانیا إلی ثامنة عشرة. الملاحظة التاسعة : کنا قد أعلنا منذ خمس سنوات، وقبیل انعقاد مؤتمر القاهرة الذائع الصیت، أن الوثیقة المقدمة لهذا المؤتمر وثیقة تحوی الکثیر من نقاط الضعف، بل إنها نظمت بروح لا دینیة، وهی علی الأقل تهمل التعلیمات الدینیة، وقد سعینا هناک لتغییر الکثیر من المضامین الواردة فیها، ونجحنا فی هذا التغییر إلی حد کبیر، إلا أنه ما زالت هناک نقاط ضعف فیها، ولکن کل ذلک لم یمنعنا من القول بأن الوثیقة تحوی نقاط قوة، و تشکل تحولا فی دراسة قضایا المرأة والشباب ومکافحة الأمراض. اللهم إلا ما کان من قبیل التخطیط للمقاربة الجنسیة فی الأوقات التی یقل فیها احتمال انعقاد النطفة، کبعض الأیام فی الشهر، و هناک الاتجاه الإسلامی الوسط، فهو یمانع فیها و یحرم القیام بالإجهاض منذ انعقاد النطفة، ولا مانع من القیام بکل عمل یقف بوجه هذا الانعقاد، کالعزل الذی أحله رسول الله (ص) لأصحابه، کما لا یمانع من الإجهاض إذا تعرضت حیاة الأم للخطر المحقق، أو ابتلی الجنین بمرض عضال لا یقبل العلاج ـ علی بعض الآراء طبعا ـ."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.