Skip to main content
فهرست مقالات

المنهج التأسیسی لعقلنة الحوار عند السید عبدالحسین شرف الدین

نویسنده:

کلید واژه های ماشینی : الحوار ، المنهج ، عقلنة الحوار ، المنهج التأسیسی لعقلنة الحوار ، شرف‌الدین ، العقل ، التاریخیة ، حدیث ، شرف‌الدین وأثر عقلنة الحوار علی ، عقلنة الحوار علی مسیرة البحث

خلاصه ماشینی:

"کان , قد ابدع فی إثبات حدیث الغدیر من حیث تواتره، ذاکرا طرقه العدة التی نافت علی أکثر من مئة طریق، إلا أنه , یرجع تواتره ــ فضلا عن تصحیحات علماء السنة ــ إلی السنن الطبیعیة فی التاریخ، حیث یوعز إلی أن السنن الطبیعیة تتعهد بتواتره إذ أن الجمع الحاشد الذی کان مؤلفا من آلاف الحاضرین، وهم یستمعون إلی خطبة النبی 3 فی یوم الغدیر لا یمکن أن تصده مهاترات السیاسة المفضوحة أو تقولات المتخرصین ما لم یکن هذا الحدیث قد فرض نفسه متواترا دون أن یشکک أحد بذلک طرفة عین، وقد أوعز تواتره إلی الفطرة الطبیعیة الإنسانیة التی لا یمکنها تجاهل التواتر أو الغض عنه، فقال: علی أن تواتر حدیث الغدیر مما تقضی به النوامیس التی فطر الله الطبیعة علیها، شأن کل واقعة تاریخیة عظیمة یقوم بها عظیم الأمة، فیوقعها بمنظر وبمسمع من الألوف المجتمعة من أمته من أماکن شتی؛ لیحملوا نبأها عنه إلی من ورائهم من الناس، ولا سیما إذا کانت من بعده محل العنایة من أسرته وأولیائهم فی کل خلف، حتی بلغوا بنشرها وإذاعتها کل مبلغ، فهل یمکن أن یکون نبؤها ــ والحال هذه ــ من أخبار الآحاد؟ کلا، بل لا بد أن ینتشر انتشار الصبح، فینظم حاشیتی البر والبحر، >ولن تجد لسنت الله تحویلا<([2])."

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.