Skip to main content
فهرست مقالات

مفهوم السلف و السلفیة قدیما و حدیثا

نویسنده:

ISC (32 صفحه - از 207 تا 238)

کلید واژه های ماشینی : السلف ، السلفیة ، الحرکة ، محمد عبده ، حرکة ، الفکر ، مفهوم السلف و السلفیة ، أحمد بن حنبل ، الأفغانی و عبده ، العقل

خلاصه ماشینی:

"و لکن انتشار مبادی‌ء عذه الحرکة علی نطاق واسع لم یحدث إلا فی‌ مطلع القرن الثامن عشر،حین ظهر محمد بن عبد الوهاب(1115 هـ 1703 م/ 1206 هـ 1791 م)الذی استخلص من دراساته الدینیة،و أبحاثه فی آثار أحمد بن حنبل،و ابن تیمیة،و ابن قیم الجوزیة،فهمهم للإسلام،و تصورهم لعقیدة التوحید،و طرق المعرفة عندهم،و قارن ذلک بما کان سائدا فی عصره،لا سیما فیما یتعلق بالجانب العقدی،فتبین له أن العقیدة الإسلامیة قد خالطتها مساوی‌ء کثیرة،لا تمت إلی الدین بصلة،و لذلک دعا إلی تطهیر هذه العقیدة،بإزالة (1)توفیق الطویل:العرب و العلم ص 160،محمد خلیل هراس،ابن تبمیة السلفی:نقده‌ لمسالک المتکلمین و الفلاسفة فی الإلیهات،ط. 1. و لکن هذا المعنی الاصطلاحی للسلفیة لم یستقر طویلا فی الذهنیة الإسلامیة،إذ سرعان ما أضیفت إلیه دلالات جدیدة،و مضامین إیجابیة نتیجة لمجموعة من الأحداث و التفاعلات،خلال النصف الثانی من القرن التاسع عشر، سواء علی مستوی العالم العربی الإسلامی،أم علی المستوی العالمی الأشمل، و یظهر ذلک بصورة جلیة فی الحرکة الإصلاحیة التی تزعهما الأفغانی و عبده، فقد أکد کل منهما فی مناسبات عدیدة:أن من بین الأهداف التی یسعیان إلیها فهم الدین علی طریقة سلف الأمة2،و علی هذا الأساس نعتت هذه الحرکة (1)عبد العزیز الأهوانی:السلفیة الجدیدة،مجلة الثقافة العدد 10،24/9/1963،القاهرة ص‌ 4،و انظر أیضا:نیفین عبد الخالق مصطفی،إشکالیات التراث و العلوم السیاسیة،مجلة المستقبل العربی،العدد 84،فیفری 1986،ص 5 (2)رشید رضا:تاریخ الأستاذ الإمام محمد عبده،1/11 بالحرکة السلفیة،و تم تصنیفها ضمن الحرکات السلفیة1 المبحث الثانی مفهوم السلف و السلفیة عند رائدی النهضة الإسلامیة الحدیثة(الأفغانی و عبده) إذا تتبعنا مختلف الاستعمالات لکلمة(سلف)عند قطبی الحرکة: الأفغانی و عبده،فإننا نلاحظ أنهما لم یلتزما تحدیدا معینا،و لا مفهوما واضحا لهذه الکلمة فالأفغانی مثلا یستخدم کلمة(السلف)فی نفس المعنی الذی‌ استخدمته الحرکة الوهابیة،و هو رد الجماعة الإسلامیة إلی سنن الرعیل الأول‌ و السلف الصالح،و إزالة البدع التی علقت بالعقیدة الإسلامیة خلال عصور الانحطاط،و فی هذا المعنی یقول الأفغانی فی أحد فصوله بالعروة الوثقی: (....."


برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.