Skip to main content
فهرست مقالات

التربیة الحدیثة (تابع ماقبله) / أثر طریقة دولتون فی التربیة العملیة للحیاة

نویسنده:

کلید واژه های ماشینی : طریقة دولتون ، الحریة ، التربیة ، دولتون فی التربیة ، التلمیذ ، المدرس ، أثر طریقة دولتون ، الطریقة ، التربیة العملیة للحیاة ، عمله

خلاصه ماشینی:

"فحینما ذهب«جون»«و ماری»معا ألی مدرسة و واحدة هناک فی‌ حجرة تخلع بها المعاطف وقف«جون»متحیرا،ینتظر من یخلع له معطفه‌ و من یضعه له علی المشجب،أما«ماری»فعلی الضد من ذلک خلعت معطفها و قبعتها فی الحال،و علقتهما فی الحجرة،و أخذت تنتظر ما یطلب منها بعد ذلک لتفعله هذا مثل صغیر أذا تتبعناه وجدنا أن«ماری»ستنجح فی حیاتها المدرسیة و حیاتها العملیة أما«جون»فقد یخیب فی کلیهما حتی و هو رجل،و سیجد الحیاة التی تنتظره صعبة لا طاقة لها بها طریقة دولتون و اعداد الطفل للحیاة العاطبة فی الحقیقة أن طریقة دولتون فی أمریکا ترمی ألی نقطة واحدة اجتماعیة هی أعداد رجال للحیاة العملیة،و ذلک بایجاد صلة مباشرة بین المدرسة و العالم‌ الخارجی،بأن تجعل المدرسة مکانا للحیاة العملیة یستطیع فیه التلمیذ القیام‌ بکثیر من الاعمال،و یشعر فیه بأنه عضو عامل فی هیئة اجتماعیة صغیرة. و یری البعض أن‌ الانسان کثیرا ما یشترک مع آخر فی أتمام عمل من الأعمال العادیة أو فی أمور الحیاة العملیة نفسها،ولکن یجب ألاننسی أن نبین للتلامیذ أنه و أن کان من‌ السهل علیهم الحصول علی النتائج بسرعة اذا خصص کل واحد للعمل الذی یحبه‌ و یرغب فیه فمن الواجب فی المدرسة أن یتمرن التلمیذ لا علی عمل واحد فحسب‌ بل علی جمیع أنواع العمل فی المدرسة. فالطریقة جیدة،و المادة حسنة جدا» الاعتراضات التی یعترضی بها علی طریقة دولتون أولا:الخوف من القاء تبعة کبیرة علی التلامیذ من الصغر و الخوف‌ من قلق بالهم عند توزیع أوقاتهم علی المواد المطلوبة منهم فی الوقت المحدد أمامهم،و خاصة القلق فی الوقت الذی قبیل انتهاء المدة المعینة لهم ولکن‌ بالتجربة قد ظهر أنه بعد أنتهاء المدة الاولی أو المدتین الأولیین لن یوجد ارتباک أو قلق من جهة العمل باطریقة الحدیثة أکثر مما یعترینا حینما نرید أنهاء عمل بالطریقة القدیمة."


برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.