Skip to main content
فهرست مقالات

إحیاء الإسلام أولا

نویسنده:

ISC (11 صفحه - از 286 تا 296)

کلید واژه های ماشینی : الأمة، التقریب، حالة، نحو، الحالة، حرکة، الإسلام أولا، مثلها الأعلی، مثلها الأعلی الحق، المثل الأعلی

خلاصه ماشینی:

"والملاحظ أن دعاة وحدة الأمة الاسلامیة یختلفون کثیرا فی مشاریعهم الوحدویة، بعضهم یرکز علی المشروع القومی أو الإقلیمی باعتباره مقدمة للمشروع الإسلامی، وآخرون یرفعون شعار وحدة العالم الإسلامی، وهؤلاء منهم من یری أن الوحدة یجب أن تعالج فی الإطار السیاسی دون غیره، بینما آخرون یتناولون مسألة التقریب العقائدی والتشریعی بین المذاهب. 2- الإله (المثل الأعلی) المشتق من طموح مستقبلی(2)، والحرکة علی طریق هذا الإله فیها تجدید وتطویر وإبداع، وتحدث فی کل المجتمعات التی تتوفر فیها ظروف اجتماعیة للحرکة من دون اهتداء بمدرسة الأنبیاء. ولا یکفی هذه المجتمعات أن تعلن ولاءها من المآذن لله الواحد الأحد الحق، بل لابد أن ینشأ فی أعماقها اندفاع نحو مثلها الأعلی الحق بمستوی العصر الذی تعیشه. وقد لا تکون هناک حرکة بل جمود وحیاة تکراریة، وعکوف علی العادات والتقالید الموروثة، وهذه الحالة کما ذکرنا أقرب إلی حیاة المجتمعات الاسلامیة الراهنة البعیدة عن الحرکة نحو المثل العلیا المحدودة، فما بالک بالحرکة نحو المثل الأعلی الحق. الثورة الاسلامیة فی إیران حققت دفعة عظیمة علی طریق التقریب، رغم أنها لم تطرح فقها مقارنا ولا عقیدة مقارنة بین أهل السنة والشیعة، بل طرحت منهجا حرکیا ضخما للعودة إلی الله. وأنا بنفسی رأیت الأثر التقریبی العظیم الذی ترکته کتب الشهید الصدر بین أهل السنة، وکتب سید قطب والمودودی بین الشیعة، رغم أنها لا تتحدث عن مسائل مذهبیة، ولا تعالج قضیة سنة أو شیعة، بل تطرح الإسلام بمفهومه الواسع، تطرحه حرکة حیة نحو تحقیق الحیاة الأفضل.. تلخیص واستنتاج 1- دعاة الوحدة والتقریب یجب علیهم أن یتجهوا بالدرجة الأولی إلی إحیاء الإسلام فی المجتمعات الاسلامیة بالمعنی الذی ذکرناه، أی شد الناس بالمثل الأعلی الحق، ودفع المسیرة البشریة نحو تحقیق ما یفرزه هذا المثل الأعلی من أهداف."

  • دانلود HTML
  • دانلود PDF

برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.