Skip to main content
فهرست مقالات

أصول الفقه الإسلامی بعد الإمام الشافعی: دراسة فی التطور و التحولات و المناهج (2)

نویسنده:

ISC (22 صفحه - از 273 تا 294)

کلید واژه های ماشینی : هـ ، أصول الفقه ، علم الأصول ، الإمام الشافعی ، الغزالی ، لأبی ، القیاس ، الخلاف ، بن الحسن الطوسی ، الإجماع

خلاصه ماشینی:

"مشتاق الحلو 1 الشیخ الطوسی ودوره فی تطویر علم الأصول 10 ـ العدة فی أصول الفقه، لأبی جعفر محمد بن الحسن الطوسی (385 ـ 460هـ)( 360 )، مفسر فقیه رجالی أصولی، وإمام الشیعة فی زمانه. أهم العناوین التی تناولها فی کتابه، کالتالی: الأمر، الحقیقة والمجاز، الواجب، المشروعات، الخطاب، الاجتهاد، العام والخاص، الظاهر والخفی، النص والمشکل، المفسر والمجمل، المحکم والمتشابه، معانی الحروف، الإجماع، الحکم، الأخبار، خبر الواحد، النسخ، المعارضة بین النصوص، المطلق والمقید، الحجج الأربعة: الکتاب، السنة، الإجماع والقیاس، أفعال الرسول‘ الاجتهاد، شرع من قبلنا، الاستصحاب، تعلیل الأصول، أقسام الأحکام وأسبابها وعللها وشروطها وعلاماتها. أراد ابن عقیل بتألیف کتابه، جمع کل ما یختص بعلم أصول الفقه، والمناظرة فیه من مذهب وجدل وخلاف، یقول فی آخرالجزء الأول من کتابه: واعلم أننی لما قدمت هذه الجملة من العقود والحدود وتمهید الأصول، ومیزتها عن مسائل الخلاف، رأیت أن أشفعها بذکر حدود الجدل وعقوده وشروطه وآدابه ولوازمه، فإنه من أدوات الاجتهاد، وأؤخر مسائل الخلاف فیه إلحاقا لکل شیء بشکله، وضم کل شیء إلی مثله. واختلاف الأحناف عن الشافعیة أکثر ما یکون فی الطریقة لا فی المباحث؛ فطریقتهم من ناحیة عملیة صالحة للجدل والمناظرة فی الخلاف الفقهی؛ لذا نجد الفرق الأخری تلجأ إلیها عند الحاجة لترجیح مذهب أو قول علی الآخر، کما فعل القرافی فی کتابه تنقیح الفصول فی علم الأصول( 417 )، لکن من ناحیة أخری خرجت طریقتهم عن الإطار اللامذهبی الذی کان یسلکه المتکلمون، إلی المسلک المذهبی."


برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.