Skip to main content
فهرست مقالات

العقل الدامی جولة فی المدرسة الفکریة للشهید الصدر (1)

نویسنده:

مترجم:

(30 صفحه - از 11 تا 40)

کلید واژه های ماشینی : دام ، الفلسفة ، هـ ، الشهید الصدر ، القرآن ، ــــــ ، النقد ، ولیس ، کتاب ، المسائل

خلاصه ماشینی:

"لدینا عدد من المجتهدین ـ وربما مجموعة من المجتهدین المدققین ـ فی دائرة الفقه والفقاهة ـ هذه الفقاهة المحدودة، والمفتقرة إلی الأبواب التی لها فی القرآن وفی الحدیث أسانید کثیرة وقطعیة( 10 )، من قبیل: «القسط القرآنی العام»، و«الزکاة الباطنة»، و«الحق المعلوم»( 11 )، وتمس لها الحاجة الملحة فی المجتمعات الإسلامیة المعاصرة، وخاصة المجتمعات التی یحکمها أناس باسم الإسلام ـ یقیمون وزنا للاجتهاد والعدول العلمی من رأی إلی آخر، طبقا لمبانی الاجتهاد والانتقاد والاستقلال فی النظر واستنباط الأحکام، ولکننا لا نمتلک حتی هذا المقدار فی ما یتعلق بالفلسفة، بل علی العکس من ذلک، ففی التحصیلات والتفصیلات الفلسفیة ـ بناء علی نقل الکبار وفهمهم والتقلید فیها ـ نری هناک تقلیدا فی اجتهادهم، ولا نری استقلالا فی الفهم والاجتهاد العلمی بإزاء نظریاتهم( 12 ). إن تجاهل الاقتصاد فی اللحظة الراهنة ـ وخاصة فی ما یتعلق بالتبیین الخالص لـ «منهج الإسلام الاقتصادی»، أی الاقتصاد القائم علی أسس الإسلام من (الکتاب والسنة)، من خلال الفهم المتعقل والاجتهادی ـ الناشئ عن الجهل بالإسلام، وعدم الاهتمام بالإنسان المحروم، وسقوط المجتمع أخلاقیا، وتشویه سمعة الإسلام من الناحیة الإداریة، أو الخبث فی إظهار الإسلام ناقصا، أو التناغم والتنسیق مع الرأسمالیین والمستعمرین فی الداخل والخارج، إنما هو لإفساح المجال أمام هیمنة المدارس الاقتصادیة المنحرفة الأخری، ونسف مادة القسط والعدل القرآنی التی هی من أهم جاذبیات الإسلام ومفاهیمه المشرقة، وتزویق الرأسمالیة وتأییدها، والاشتراک مع الأراذل من قطاع الطرق، وتحویل ظاهرة الفقر والطبقیة الاجتماعیة إلی جهنم حاطمة، وأن یحکم نظام الجمهوریة الإسلامیة بعد انتصار الثورة، ـ رغم کل التضحیات والشهداء، وبذل الأموال والأنفس، الذی ربما کان فریدا من نوعه فی التاریخ ـ المذهب المیکافیلی، ویأخذ الجلادون الموکلون بتسعیر الأقوات والکیل والمیزان بطحن عظام الناس، وسلخ جلودهم، حتی ظهرت ـ علی حد تعبیر کبار المسؤولین ـ طبقة جدیدة من الرأسمالیین والمترفین من العلماء المعممین وغیرهم."


برای مشاهده محتوای مقاله لازم است وارد پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.