Skip to main content
فهرست مقالات

الإسلام الأزهر التقریب مقاله

نویسنده:

خلاصه ماشینی:

"وانطلق المسلمون الأولون یحملون هذه الرایة، وینشرون هذه الرسالة، فتفتحت أمامهم ابواب العالم، وانطوت فیهم المدنیات، وتمثلت فی ثقافتهم الثقافات، کما تتمثل فی جنی النحل أزاهیر النبات، واعاصیر الثمار، وولجوا بالقرآن کل باب، واستجلوا بالسنة المطهرة کل غامض، وکانت عقولهم صافیة، وقلوبهم صافیة، فلم تعبث الأوهام والخرافات بالأولی، ولم تفسد الأضغان والأحقاد أمر الثانیة، فکانوا فی العلم والفکر هداة راشدین، وفی التعاون والتضافر علی الحق والخیر مثلا علیا للمتقین، ووقف العالم ینظر إلیهم مذهولا مشدوها، وأحس أرباب السلطان وأعوان الطغیان، بالارض تمید من تحتهم، وتضطرب بهم، وأدرک الباطل والفساد أن قوة لا تقاوم تزلزل علیهما عرشهما، وتقوض بناءهما، وأن مصیرهما أمام هذه القوة هو الانهزام والاندحار، أو التسلیم والاستخذاء، فآثرا الأخری علی الأولی، وخفضا رأسیهما إلی حین، حتی إذا واتتهما الفرصة حین أثمرت عوامل التفرق الأول بین المسلمین ثمارها، وتقطعت الأواصر، واستلت سیوف الأخوة علی الأخوة، بدا قرن الفتنة، وتحرکت الأفاعی الکامنة المتلبدة، وانطلقت من مکانها، تلبس لباسا یواری سوآتها، وتظهر فی صور شتی، وألوان مختلفة، مرة فی السیاسة بإثارة الأحقاد، وبث الفتن والمکائد، وإذکاء نیران العصبیة، وتخویف کل فریق من الاخرین، مرة بافساد العلم والفکر، عن طریق الوضع والافتراء والتأویل الفاسد، وإثارة الشبه، والخوض فیما نهی الله ورسوله عنه، وتحرج المسلمون الأولون منه، وبهذا وجدت الأحزاب السیاسیة، وانبعثت العداوات القدیمة والإحن الماضیة من مراقدها."

کلید واژه های ماشینی:

الإسلام الأزهر التقریب ، فکان ، الخلاف ، حق ، والعلم ، الأزهر والمعاهد الدینیة ، الوحدة ، التفرق ، الأمة الإسلامیة ، الإسلام علی الوحدة


برای مشاهده محتوای مقاله لازم است ورود پایگاه شوید. در صورتی که عضو نیستید از قسمت عضویت اقدام فرمایید.

تحتاج دخول لعرض محتوى المقالة. إذا لم تكن عضوًا ، فتابع من الجزء الاشتراک.
إن كنت لا تقدر علی شراء الاشتراك عبرPayPal أو بطاقة VISA، الرجاء ارسال رقم هاتفك المحمول إلی مدير الموقع عبر credit@noormags.ir.

You need Sign in to view the content of the article. If you are not a member, proceed from part Membership.
If you fail to purchase subscription via PayPal or VISA Card, please send your mobile number to the Website Administrator via credit@noormags.ir.